صنع الله يجتمع في بنغازي بمسؤولي الشركة الوطنية لحفر وصيانة آبار النفط

اجتمع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله مع المسؤولين بالشركة الوطنية لحفر وصيانة آبار النفط، بصفته رئيس الجمعية العمومية للشركة.

وقال المكتب الإعلامي للمؤسسة الخميس إن «المجتمعين استعرضوا أنشطة وبرامج الإدارات المختلفة بالشركة خلال عام 2018، والمشاريع المراد تنفيذها في عام 2019، والاستماع إلى تقرير هيئة المراقبة، والرد على بعض الملاحظات الواردة».

وأضاف: «جرى التطرّق إلى أهم المشاكل والصعوبات التي تواجه الشركة والحلول المناسبة لها، إضافة إلى مناقشة تقرير عن إجمالي الميزانية الرأسمالية والميزانية التشغيلية لسنة 2018 والمقترحة لسنة 2019».

وأشاد المهندس صنع الله بـ«الجهود التي تبذلها الشركة الوطنية لحفر وصيانة آبار النفط لأداء عملها على أتم وجه، وذلك على الرغم من كلّ الظروف الصعبة التي مرت بها من تخريب وتدمير للعديد من الاجهزة والمعدات والحفارات، وتقليص برامج الحفر التطويري وغياب الشركات الخدمية».

ولفت صنع الله إلى أن «الشركة قد تمكنت بالرغم من هذه الظروف من صيانة ستة أجهزة حفر وجهازين مخصصين لصيانة آبار، وتحسين مؤشرات السلامة المهنية».

وأشار صنع الله في كلمته إلى أن المؤسسة الوطنية للنفط «تعتزم اعتماد عدد من مشاريع الحفر وصيانة العديد من الآبار التطويرية والاستكشافية خلال عام 2019».