الحكومة الموقتة تحذر المستشفيات من مطالبة المرضى بشراء الأدوية والمعدات الطبية

حذرت الحكومة الموقتة، المستشفيات من مطالبة المرضى المترددين عليها لتلقي العلاج، بشراء وإحضار الأدوية والمعدات الطبية، مؤكدة أنها وفرت لها الميزانية المخصصة لذلك، بحسب ما أعلنه الناطق باسم الحكومة حاتم العريبي في تصريح نشرته صفحة الحكومة على «فيسبوك» اليوم الأحد.

وأهابت الحكومة الموقتة «كافة المواطنين الليبيين المترددين على المستشفيات العامة الواقعة في المنطقة الشرقية والمناطق التابعة للحكومة الموقتة، إلى إبلاغ وزارة الصحة فورًا في حال طلبت المستشفى من المريض أدوية أو معدات طبية يستلزم وجودها في المرافق الطبية العامة».

وأكد الناطق باسم الحكومة حاتم العريبي أن «مجلس الوزراء يحيل الميزانيات الخاصة ببند التطوير والتحسين إلى المستشفيات العامة والمراكز الطبية التخصصية». موضحًا أن «هذا البند هو الذي من خلاله يتم شراء الأدوية والمحاليل والمعدات الطبية التي تستخدَم في العمل اليومي، والأدوية العلاجية لكافة المرضى النزلاء بأقسام إيواء المستشفيات، والمعدات الطبية المستخدَمة للأمراض والجراحات التخصصية والولادة».

ونبه العريبي إلى أن تعليمات رئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني «تقتضي معاقبة كافة المخالفين»، مشيرًا إلى أن «هذا التعميم لا يشمل أدوية الأمراض المزمنة التي يختلف صرفها من مريض لآخر وتلك التي تصرف من خلال الصيدليات العامة والخاصة بوصفة طبية».

المزيد من بوابة الوسط