أبو عرابة: لا مبرر لوجود نازحين في مخيم قرارة القطف

من حفل الإفطار بين مصراتة وتاورغاء الثلاثاء. (بوابة الوسط)

حث رئيس لجنة المصالحة تاورغاء مصراته عبد النبي أبو عرابة، اليوم الأربعاء، العائلات المتواجدة بمخيم قرارة القطف على التوجه الى تاورغاء، مشيرا إلى عدم وجود أي مبرر للاستمرار بالتواجد داخل المخيم.

وأضاف، في اتصال خاص إلى «بوابة الوسط» من القاهرة، «هذا المخيم جاء عفويا عندما منع الأهالي من العودة شهر فبراير الماضي والآن بعد توقيع ميثاق الصلح بين تاورغاء ومصراتة لا يوجد أي مانع أمامهم»، وأوضح «المكلف بتأمين العودة أصدر تعليمات لجميع البوابات بضرورة مساعدة العائلات في طريق عودتهم». 

كان المجلس البلدي مصراته أكد في بيان الأحد الماضي الترحيب بعودة أهالي تاورغاء إلى ديارهم، عقب التوقيع على الوثيقة.

وأشار أبو عرابة إلى إفطار جماعي بين بعض أهالي المدينتين في تاورغاء الثلاثاء، وبدء تجهيز مدرسة القرير وتجهيز الجامع حيث أقيمت بها صلاتا المغرب والتراويح أمس، لافتا إلى تأكيدات حكومية بفك تجميد أموال جبر الضرر في أسرع وقت ممكن.

وردا على مطالبات بتعديل بعض بنود ميثاق المصالحة، قال «لا يتحصل الإنسان على كل ما يريد في أية مصالحة، ولابد من وجود تنازلات من جميع الأطراف وقد تكون تلك التنازلات مؤلمة»، لكنه قال «علينا التنازل من أجل حفظ الدماء وتحقيق اللحمة الوطنية».