نجاة رئيس قسم الهندسة بمعهد المهن الشامله بدرنة من محاولة اغتيال

نجا رئيس قسم الهندسة بمعهد المهن الشاملة بمدينة درنة، المهندس عبدالمنعم عبدالرازق لجهر الشاعري من محاوله اغتيال أمس الأربعاء بعد أن أطلق مسلحون الرصاص عليه، حيث يرقد بمستشفى الهريش ووضعه الصحي مستقر.

وقال مصدر محلي لـ«بوابة الوسط» الخميس «إن مسلحين يستقلون سيارة بيضاء اللون قاموا بإطلاق الرصاص عليه أثناء خروجه من منزله  في حي السلام أحد أحياء غربي المدينة».

وأشار المصدر إلى أن المهندس عبدالمنعم عبدالرازق لجهر الشاعري هو شقيق رئيس المجلس المحلي لمدينة درنة رمزي الشاعري.

وفي سياق آخر قال المصدر إن اشتباكات جرت اليوم الخميس بين وحدات الجيش المتمركزة جنوب مدينة درنة مع عناصر «مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها».

وتقبع مدينة درنة تحت سيطرة مجموعات متطرفة مسلحة تسمى «مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها»، لا تعترف بأيٍّ من الأجسام السياسية القائمة في ليبيا.
 
كما يعاني أهالي مدينة درنة أوضاعًا إنسانية صعبة من إغلاق الطرق الذي تفرضه غرفة عمليات «عمر المختار» التابعة للقيادة العامة للجيش، حيث هناك نقصٌ حادٌّ في الخبز والمواد الغذائية والمواد الطبية والوقود.

المزيد من بوابة الوسط