القوة الأمنية ببوابة أم الرشراش في ترهونة تتسلم أطفال مهاجرين من إريتريا

قال مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة محمد سعيد، اليوم الأربعاء، إن القوة الأمنية المتمركزة ببوابة أم الرشراش الواصلة بين طريق ترهونة بني وليد، استلمت في ساعات متأخرة من يوم أمس الثلاثاء، أطفال مهاجرين غير نظاميين تعود أصولهم إلى دولة إريتريا.

وأوضح سعيد لـ«بوابة الوسط»، أن الأطفال سلمتهم جمعية السلام للأعمال الخيرية والإغاثة في بني وليد، مشيرا إلى أنهم «تعرضوا للتعذيب بالكهرباء والضرب والإهانة من قبل مجموعات خارجة عن القانون في مدينة مجاورة»، رافضا ذكر اسم المدينة.

وأضاف مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة محمد سعيد، أن الجهات الأمنية بمدينة ترهونة قدمت الاهتمام لهؤلاء الأطفال وأجرت لهم كافة التحاليل والفحوصات الطبية اللازمة، مؤكدا أنهم الآن يتمتعون بصحة جيدة.

المزيد من بوابة الوسط