الصديق الكبير يؤكد ضمان حق الأسر التي لم تقدم طلب شراء النقد الأجنبي

أكد محافظ مصرف ليبيا المركزي في طرابلس، الصديق الكبير، «ضمان حق أرباب الأسر الليبية» الذين تعذر عليهم تقديم طلب شراء النقد الأجنبي «400 دولار» لسبب أو لآخر العام 2017.

وأشار الصديق الكبير إلى أن إدارات ولجان المصرف «تعكف على حصر وإحصاء الأسر الليبية التي استفادت من المنحة المقررة وتقدير عدد أولئك الذين لم يستفيدوا لسبب أو آخر حرصًا على عدم حدوث عمليات ازدواجية أو تكرار».

وقال محافظ مصرف ليبيا المركزي في طرابلس، الصديق الكبير، إن المصرف بصدد اتخاذ إجراءات عاجلة على الأصعدة كافة لمعالجة الأزمة المالية والاقتصادية بالتعاون مع مؤسسات الدولة، مشددًا في الوقت نفسه على أن ذلك «يتطلب إنهاء الانقسام السياسي، وتوحيد السلطة التنفيذية لنجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي».

جاء ذلك خلال اجتماع لرؤساء اللجان الدائمة بالمجلس الأعلى للدولة أمس الاثنين، بمحافظ المصرف المركزي في طرابلس الصديق الكبير، حيث بحث الاجتماع أهم المختنقات الاقتصادية والمالية التي تواجه المواطن الليبي وسبل حلحلتها، بالإضافة إلى الميزانية العامة للدولة.

يذكر أن مجلس النواب انتخب محمد عبدالسلام الشكري محافظًا لـ«المركزي»، بحصوله على 54 صوتًا خلال الانتخابات التي أُجريت بمقر مجلس النواب في مدينة طبرق، لكن الصديق الكبير لم يعترف بتلك الخطوة.