«صحة الوفاق» تعتمد آلية صرف أدوية علاج الأورام

اعتمد وكيل وزارة الصحة في حكومة «الوفاق الوطني» للشؤون الفنية والإمداد الطبي عيسى العمياني، اليوم الأربعاء، آلية صرف أدوية علاج الأورام بناءً على ما جرى الاتفاق عليه خلال اجتماع المفوض بالوزارة عمر بشير الطاهر، أمس الثلاثاء، مع رئيس جهاز ديوان المحاسبة ووكيل الوزارة وأعضاء لجنة العطاء العام وإدارة الصيدلة وإدارة المختبرات.

وأوضح العمياني في تصريح إلى «بوابة الوسط» أنَّ الأوراق المطلوبة لصرف أدوية الأورام للمرضى تتضمن «صورة من الرقم الوطني، وصورة بطاقة المتابعة من المركز، وملء النموذج الموحد المرفق من قبل الطبيب المعالج، الذي يحتوي التشخيص والبرنامج العلاجي وسجل الصرف».

وأضاف أنه بعد إتمام هذه الإجراءات «يتم فتح ملف صرف الدواء، الذي يحتوي كافة المستندات، ويتم الاحتفاظ به داخل الصيدلية لحين استلامه من قبل وزارة الصحة؛ ليتم الصرف وفق وصفة طبية تقارن بالبرنامج العلاجي المدرج بالنموذج الموحد، ويتم تسجيل ما تم صرفه بالنموذج».

ونوه العمياني إلى أنه «لن يتم صرف أي دواء مكتوب بالوصفة الطبية وغير مدرج بالبرنامج العلاجي المسجل بنموذج الصرف الموحد»، مشيرًا إلى أن «هذه الآلية لا تسري حاليًّا على أدوية مضادات القيء والحساسية والمضادات الحيوية»

كما أكد وكيل وزارة الصحة في حكومة الوفاق الوطني أنه «بموجب هذه الآلية يُمنع التصرف بالأدوية الخاصة بالأورام إلا وفقًا لآلية الصرف ضمانًا لوصول الدواء لكل مستحقيه»، منوهًا إلى أنَّ الوزارة عمَّمت هذه الآلية على كلٍ من مدير عام المعهد القومي للأورام بصبراتة، ومدير عام مركز الأورام بمصراتة، ومدير عام مركز طرابلس الطبي، ومدير عام مستشفى بنغازي الطبي، ومدير عام مركز سبها الطبي، ومدير عام مستشفى طرابلس المركزي.

المزيد من بوابة الوسط