وزير الخارجية الألماني: ليس هناك بديل عن دعم خفر السواحل الليبي

رأى وزير الخارجية الألماني، سيغمار غابرييل، أنه «ليس هناك بديل» في الوقت الراهن غير دعم وتدريب خفر السواحل الليبي للمساعدة في وقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا، وقال: «لو توقفنا عن دعم حرس السواحل الليبي لكانت النتيجة غرق الآلاف في البحر المتوسط»، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وجاءت تصريحات الوزير الألماني تعليقًا على انتقادات الأمم المتحدة للاتحاد الأوروبي وإيطاليا للاتفاق مع خفر السواحل الليبي للسيطرة على تدفقات الهجرة، التي أعلنها خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيطالي أنجيلينو الفانو بمقر وزارة الخارجية، قصر (فارنيزينا) في روما اليوم الأربعاء.

واعتبر وزير الخارجية الألماني سيغمار غابرييل خلال حديثه للصحفيين أن «في مراكز احتجاز المهاجرين التي تسيطر عليها الميليشيات الليبية، يندرج التعذيب والعنف، بل وحتى العبودية على جدول الأعمال اليومية».

وانتهى رئيس الدبلوماسية الألمانية إلى القول إن «هذا هو السبب في ضرورة ترك مسؤولية مراقبة المراكز بشكل أكبر للأمم المتحدة والمنظمة العالمية للهجرة»، لكنه نبه إلى أن «هذه الخطوة لن تكون ناجحة إلا إذا تمكنا من خلق دولة فاعلة في ليبيا».

المزيد من بوابة الوسط