سرقة مخازن الشركة العامة للكهرباء في أجدابيا

أطلق مجهولون النار على عناصر الشرطة بمقر مخازن الشركة العامة للكهرباء في أجدابيا، خلال عملية مطاردة بعدما سرقوا الكوابل الكهربائية النحاسية، دون أن تسفر عن إصابات في صفوف الشرطة.

وقال مدير إدارة حماية الطاقة الكهربائية الواحات المقدم عبدالعالي أحمد مرزوق لـ«بوابة الوسط» اليوم السبت، إنه تلقى بلاغًا من مدير دائرة النهر الصناعي أجدابيا يفيد بقيام مجهولين يوم الاثنين الماضي بالسطو على مقر المخازن الواقع من الجهة الشمالية لمقر الصيانة بالشركة العامة للكهرباء أجدابيا.

وأضاف أن عناصر الحماية انتقلوا إلى مكان الواقعة وتبين آثار جر كوابل كهربائية على الأرض، والعثور على منشار حديدي وآثار أقدام داخل سياج المخازن، والعثور على سلم حديدي كان يستعمله الفاعلين لسرقة ونقل الكوابل الكهربائية خارج سياج المخازن بالشركة.

وأشار إلى أن المخازن محاطة بسياج يعلو أكثر من 3 أمتار، فضلاً عن إغلاق بوابة المخازن بباب حديد تمنع رؤية ما يحدث داخل المخازن، الأمر الذي حجب الرؤية على رجال الحماية المكلفين بالبوابة الرئيسية التي تبعد عن موقع المخازن.

ولفت إلى أن الكوابل المسروقة خاصة بمحطات 66 وتم تقطيعها إلى أجزاء وهي نحاسية وتتبع الجهد المتوسط، مشيرًا إلى أنه «تم تكليف مجموعة من التحريات وقد وردت معلومات من مصادر خاصة تفيد بأن هناك أشخاصًا يقيمون خلف مقر الشركة من الجهة الشمالية والغربية ومنازلهم بالقرب من سياج المخازن، حيث قاموا بالسطو على مقر المخازن بالشركة، وأنهم أبناء إحدى العائلات المقيمة خلف مقر المخازن».

وتابع مرزوق أنّ السارقين حاولوا في اليوم التالي السطو على المخازن، وقاموا بقص كوابل أخرى تتبع الجهد المتوسط، لكنهم تركوها ولاذوا بالفرار بعد الإبلاغ عنهم لقسم البحث الجنائي أجدابيا الذي بدوره قام بمطاردة السارقين وضبط أحدهم ويدعى «أ، ال، م» يبلغ من العمر 19 عامًا، ويقيم بجوار مدرسة شهداء الدامور القريبة من مقر الشركة، والذي عثر عليه مختبئًا رفقة شخص آخر أسفل آلة الكاشيك الملاصقة لسياج الشركة.

المزيد من بوابة الوسط