سحر بانون: المتهم أحمد بوختالة لم يصدر بحقه مذكرة اعتقال ليبية

قالت الوكيلة المساعدة لشؤون حقوق الإنسان بوزارة العدل في الحكومة الموقتة، سحر بانون، إن المتهم بقتل السفير الأميركي في بنغازي «أحمد بوختالة» لم يصدر بحقه مذكرة اعتقال ليبية، مشيرة إلى أنهم في وزارة العدل يتابعون قضيته، ولكن جرى التعتيم على ملفه بشكل كامل من قبل السلطات الأميركية.

وفي حديثها لموقع «مراسلون» الألماني قالت بانون: «حسب علمي لم يصدر بحقه مذكرة اعتقال ليبية، ونحن نتابع قضيته ولكن تم التعتيم على ملفه بشكل كامل من قبل السلطات الأميركية، وقد أضر انقسام الحكومة الليبية بمتابعة حال السجناء في الخارج، حتى تفاجأنا بنشر صور له مؤخرًا عليها آثار التعذيب».

وأضافت بانون: «واجب وكيل وزارة العدل لحقوق الإنسان متابعة قضايا السجناء الليبيين، بغض النظر عن توجهاتهم، وكان من الممكن متابعة قضية أبو ختالة كما تابعنا قضية أبو أنس من قبله، ولكن الخارجية الليبية بالحكومة الموقتة تعرقَل عملها مع عدة دول بسبب الانقسام، وأصبحنا نعتمد في عملنا على مدى تجاوب الدول معنا، الذي تغير بعد الانقسام السياسي».

وأشارت سحر بانون إلى أن «الحكومة الأميركية لم تتلق أي طلب أو مذكرة من وزارة الخارجية في حكومة الوفاق الوطني عبر السفارة الليبية في واشنطن، التي كان من واجبها تقديم مذكرة احتجاج على تعذيب المواطن الليبي الذي ظهر في الصور المنشورة مؤخرًا».