«بلدي سلوق» يفوض حفتر بقيادة البلاد

أعلن المجلس البلدي في مدينة سلوق تأييده ودعمه الكامل لحملة تفويض المؤسسة العسكرية بقيادة المشير خليفة بالقاسم حفتر بقيادة البلاد.

وقال المجلس، في بيان على صفحته اليوم الجمعة، إنه يؤكد في قراره 21 لسنة 2017 «تأييده ودعمه الكامل لحملة تفويض المؤسسة العسكرية بقيادة المشير خليفة بالقاسم حفتر لاستلام زمام السلطة بالدولة الليبية».

وحث المجلس، وفق ما نقل حكيم اشتيوي مدير مكتب الإعلام بالمجلس البلدي سلوق، كل أهالي بلدية سلوق، والجهات العامة والخاصة للتوجه إلى مقر المركز الثقافي في سلوق لجمع التوقيعات بالخصوص «باعتبار أن هذا الإجراء الفرصة الوحيدة لإنقاذ الوطن»، وفق ما أوضح البيان.

وانطلق في مدينة البيضاء، أواخر أغسطس الماضي، حراك يدعو الأهالي إلى تفويض المشير بقيادة البلاد لمدة أربع سنوات.

وقال منسق الحراك صلاح بو العقيدة، في تصريحات سابقة لـ «بوابة الوسط»، إن الحراك جاء «بمطلب من الشارع الذي يرى أن قادة البلاد حاليًا فشلوا في أداء مهامهم وإنقاذ الشعب من صعوبة المعيشة التي أنهكته طيلة الفترة الماضية».

وأضاف أن الحراك وضع خمسة مراكز في المدينة إضافة إلى خدمة عبر الهواتف لـ «جمع مؤيدي تفويض المشير حفتر بقيادة البلاد خلال أربع سنوات فقط».

وأكّد أن الحراك انطلق أيضًا في بلدتي شحات والساحل، على أن تنطلق في البلديات الأخرى خلال الأيام المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط