محمد الجضران لـ«بوابة الوسط»: شقيقي إبراهيم في حالة جيدة.. وهذه حقيقة الصورة

نفى محمد الجضران، الشقيق الأكبر لإبراهيم الجضران الآمر السابق لحرس المنشآت النفطية بالمنطقة الوسطى، ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي حول خبر إطلاق شقيقه، مكتفيًا بالقول إنه «في حالة جيدة».

وأشارت «بوابة الوسط» اليوم إلى الأنباء المتضاربة حول إطلاق إبراهيم الجضران، التي تحدثت أنباء سابقة عن احتجازه لدى مجموعة مسلحة بالقرب من نالوت.

وأكد الجضران لـ«بوابة الوسط» في اتصال هاتفي، اليوم السبت، أن شقيقه الأصغر إبراهيم الجضران فى حالة جيدة، خلافًا لم يروج له على عبر وسائل الإعلام، لكنه لم يفصح عن مكان شقيقه، وما إذا كان محتجزًا بالفعل أم لا؟

وقال الجضران، الذي يشغل عضو مجلس إدارة الهيئة العامة للمناطق الصناعة في الحكومة الموقتة، إن الصورة المتداولة له مع شقيقه إبراهيم عبر وسائل التواصل هي صورة قديمة تعود إلى العام 2011.

وأعرب عن استغرابه من تلك الحملة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتساءل عن الذين من مصلحتهم التسويق لخبر القبض والإفراج عن شقيقه.

وكانت مواقع تواصل اجتماعي ليبية نشرت أواخر شهر أبريل الماضي أنباء عن اعتقال إبراهيم الجضران من قبل المجلس العسكري نالوت، بينما كان في طريقه إلى تونس، وهو ما نفاه المجلس العسكري نالوت في حينه.

المزيد من بوابة الوسط