الفريق حجازي يستعرض مع سلامة نتائج اجتماعات القاهرة مع الأطراف الليبية

استعرض رئيس الأركان المصري رئيس اللجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا، الفريق محمود حجازي، مع مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا، الجهود المصرية وما أسفرت عنه الاجتماعات المصرية مع مختلف الأطراف لبلورة وصياغة سبل وآليات التوصل لتسوية سياسية للأزمة الليبية على أسس التوافق الليبي.

وبحسب ما نشره الناطق باسم القوات المسلحة المصرية عبر صفحته على موقع «فيسبوك»، فإن الفريق حجازي شدد خلال اللقاء على ضرورة أن تراعي التسوية السياسية للأزمة الليبية «الثوابت الوطنية وشواغل الأطراف الليبية كافة، وتضمن إقامة الدولة الليبية الموحدة والديمقراطية والخالية من التطرف والإرهاب وتوفر الأمن والرفاهية للشعب الليبي الشقيق».

وأضاف العقيد تامر الرفاعي، أن الفريق حجازي والمبعوث الأممي غسان سلامة تبادلا خلال اللقاء الذي عقد أمس الأحد في القاهرة، بحضور أعضاء اللجنة الوطنية المعنية بالأزمة الليبية، «الرؤى حول الجهود المبذولة كافة على الصعيدين الدولى والإقليمي والتي تصب في صالح الشعب الليبي».

وأكد الفريق حجازي للمبعوث الأممي «حرص مصر على تحقيق التسوية وفقًا للإطار الشرعي الذي يوفره الاتفاق السياسي الموقع بالصخيرات وتحت مظلة الأمم المتحدة ووفقًا للتوافق الليبي والتعاون مع الجهود كافة التي من شأنها الحفاظ على الوحدة الوطنية وأمن وسلامة الأراضي الليبية وتخفيف المعاناة عن أبناء الشعب الليبي ودعم مؤسساته الشرعية».

وثمَّن سلامة من ناحيته الجهود المصرية المبذولة على مدار الفترة السابقة، وأكد أهمية التواصل والتعاون مع مصر ومختلف الأطراف المعنية بالأزمة خلال الفترة القادمة خاصة مع إعطاء الأمم المتحدة والأمين العام أولوية متقدمة للأزمة الليبية خلال المرحلة الحالية، وفق ما نشره الناطق باسم القوات المسلحة المصرية.

وكان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة قد التقى في القاهرة وزير الخارجية المصري سامح شكري، ونائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني علي القطراني، وعضو مجلس النواب طلال الميهوب، ضمن جولة فى دول المنطقة بشأن الأزمة الليبية.

المزيد من بوابة الوسط