لجنة الأزمة تحذر من عواقب أزمة المياه في طبرق

قال عضو لجنة الأزمة بمدينة طبرق الإعلامي محمد غريب، اليوم الخميس، إنهم بصدد إصدار بيان للمطالبة بالاستعانة بالمنظمات الدولية لحل مشكلة المياه والتلوث في طبرق.

وأضاف غريب في تصريح لـ«بوابة الوسط» إن الحكومات عجزت عن حل المشكلة، وإن محطة طبرق البخارية من المحتمل أن تتوقف في أي لحظة، ناهيك عن انتشار مياه المجاري في أكبر شوارع المدينة.

وينادى عدد من النشطاء والإعلاميين في مدينة طبرق من تلقاء أنفسهم، وعقدوا سلسلة من الاجتماعات مع مسؤول محطة التحلية ومدير شركة المياه، خلصت لعقد اجتماع آخر بحضور مسؤولي المحطة والشركة وأعيان المدينة، وأعضاء من مجلس النواب والمجلس البلدي، ونتج عن الاجتماع بيان يحذر ويهدد في نفس الوقت الجهات المسؤولة في الدولة.

وقال محمد غريب: «استجابت حكومتا الثني والوفاق للموضوع في البداية، ولكن توقف الأمر عند موضوع العملة الصعبة. الكلام هذا منذ شهر واحد في بداية العام 2017».