العثور على مجموعة كبيرة من الألغام المضادة للدروع في طبرق

عثرت سرية الهندسة العسكرية طبرق التابعة للمنطقة العسكرية الشرقية، على مجموعة كبيرة من الألغام المضادة للدروع قرب أحد حقول الألغام في المنطقة.

وأوضح مصدر من المنطقة العسكرية الشرقية لـ«بوابة الوسط» أن هذه الألغام هي من نوع مضادات الدروع وتزن الواحدة منها حوالي 6 كغم، وهي مليئة بمادة «تي إن تي» شديدة الانفجار، مشيرًا إلى أنه «تم العثور عليها من قبل أفراد سرية الهندسة العسكرية بطبرق».

وأضاف المصدر أن هذه الكمية كانت مُعدة للتهريب والسرقة وجرى تفكيكها من قبل مجموعة مهربين يمتهنون تفكيك الألغام وبيعها بمبالغ ضئيلة جدًا، متسائلاً «لماذا يحاول هؤلاء تعريض حياتهم للخطر من أجل مبالغ بسيطة؟ لأنه في حال تفكيك اللغم بطريقة غير صحيحة سيعرض نفسه للأذى أو للموت المحتم لأن الألغام من نوع مضاد للدروع يعني شديد الانفجار».

وأكد المصدر التحفظ على كمية الألغام المضادة للدروع وإحالة القضية إلى النيابة العامة في طبرق للنظر فيها واستكمال التحقيقيات.

وقامت سرية الهندسة العسكرية طبرق في 20 أبريل الماضي بعملية سد للثغرات في حقول الألغام على الشريط الحدودي مع مصر داخل التراب الليبي، وذلك بزرع الألغام في الفتحات التي يستخدمها المهربون في عمليات تهريب البشر والتسلل غير القانوني، وتهريب المواد الغذائية والأغنام وحتى الأسلحة والذخائر.