مسلحون يقتحمون مقر المجلس البلدي مصراتة

اقتحم مسلحون تابعون لإحدى كتائب مدينة مصراتة مقر المجلس البلدي للمدينة اليوم السبت.

وقال مصدر مسؤول بالمجلس لـ«بوابة الوسط» إن الاقتحام جرى «على خلفية اعتبار المهاجرين أن المجلس فرط في دماء أبناء المدينة، وأنهم طالبوا بإقالة عميد البلدية وأعضاء المجلس»، مشيرًا إلى أن المهاجمين أتلفوا محتويات مقر المجلس، دون إصابات.

وأغلق مسلحون يسمّون أنفسهم «ثوار مصراتة» الليلة الماضية بوابة الدافنيية الواقعة (25 كيلومترًا غرب مدينة مصراتة) على الطريق الرابط بين غرب وشرق المدينة.

وأشار مصدر مسؤول بمديرية الأمن الوطني بمصراتة لـ«بوابة الوسط» إلى أن حركة المرور في اتجاه سرت والشرق متوقفة حاليًا.

وكان نواب من مصراتة طالبوا المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق اليوم السبت بتقديم اعتذار رسمي عما اعتبروه «إساءات» صدرت أمس عن متظاهرين في ساحة الشهداء في طرابلس بحق مدينتهم.

وتحولت وقفة احتجاجية في ميدان الجزائر مطالبة بخروج «الميليشيات» من العاصمة طرابلس أمس إلى تظاهرة كبيرة، انضم لها آلاف المواطنين وسرعان ما انتقل المتظاهرون إلى ميدان الشهداء، حيث رددوا عددًا من الهتافات المطالبة بخروج «الميليشيات» والتضامن مع مدينة بنغازي، معلنة التأييد للجيش والشرطة والمشير خليفة حفتر.

 

المزيد من بوابة الوسط