أمراء «البنيان المرصوص»: مستاؤون من غياب دور الدولة في استتباب الأمن

عبّر أمراء محاور قوات عملية «البنيان المرصوص» عن استيائهم الشديد من غياب دور الدولة في استتباب الأمن وعودة الخدمات الضرورية للسكان، وفق بيان للمركز الإعلامي للعملية على «فيسبوك».

وطالب الأمراء في خطاب إلى آمر غرفة العمليات الخاصة مصراتة سرت بضرورة التدخل من أجل وضع الأمور في نصابها، بدعم مديرية أمن سرت وتوفير الخدمات الأساسية من ماء وكهرباء، وخدمات النظافة على وجه السرعة، وتنفيذ صيانة سريعة للمدارس والخدمات الصحية ومعالجة المختنقات التي تعرقل عودة الحياة إلى طبيعتها في مدينة سرت.

واختتم الأمراء رسالتهم بقولهم: «لا خير في قتال لا يفضي إلى السلام».

وأعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في الثامن عشر من شهر ديسمبر الماضي انتهاء العمليات العسكرية وتحرير سرت بعد ثمانية أشهر من العمليات المسلحة لقوات «البنيان المرصوص» ضد تنظيم «داعش».

وفيما بدأت الحياة تدب في أنحاء المدينة المحررة، فإن المركز الإعلامي لعملية «البنيان المرصوص» يعلن باستمرار عن عودة النازحين إلى منازلهم في مناطق متفرقة من المدينة.

وفي وقت سابق ناشدت غرفة التجارة والصناعة والزراعة بسرت الجهات الأمنية ومكاتب العمل ومباحث مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب تسريع إجراءات دخول عمال البناء بالشركات المختصة في أعمال المقاولات والبناء، للمساهمة في إعادة ترميم المنازل في المدينة.

المزيد من بوابة الوسط