المجلس البلدي يناقش تفعيل قرار عودة معهد النفط العالي إلى طبرق

ناقش المجلس البلدي في طبرق خلال اجتماعه، اليوم الأربعاء، تفعيل قرار وزارة النفط والغاز الصادر العام 2012 والقاضي بإعادة معهد النفط العالي إلى المدينة من جديد حيث كان مقره السابق.

وعقد المجلس البلدي طبرق اجتماعه الأخير حول هذا الشأن خارج مقره المغلق من قبل مقاولين محتجين على تأخر المستحقات المالية لشركاتهم بعد تنفيذ الأعمال المكلفين بها.

وقال مدير الإعلام المحلي والعلاقات العامة ببلدية طبرق صلاح فؤاد لـ«بوابة الوسط» إن المجلس البلدي ناقش إمكانية تفعيل قرار إعادة وافتتاح المعهد العالي للنفط بالمدينة، بحضور عميد البلدية الناجي مازق والأعضاء فرج ياسين ونصر موسى ونوري درمان وعلي الصغير وفريحة الدرهاب.

وأضاف فؤاد أن الاجتماع الأخير «جاء إلحاقًا لاجتماعات سابقة مع عضو اللجنة المكلفة من وزارة النفط والغاز محمد خلف الله حول إمكانية تفعيل القرار وعودة المعهد العالي للنفط إلى طبرق وتأكيدهم على تقديمهم لكافة الأوراق والمستندات بشأن جاهزية الأرض لإعادة البناء أو الصيانة المطلوبة بعد زيارة لجنة فنية مشكلة من المؤسسة الوطنية للنفط».

وأضاف أن بلدية طبرق ومجلس الحكماء «سيعملان لأجل إزالة كل العوائق الموجودة داخل السور الخاص بالمعهد»، مؤكدًا أن «الميزانية قد رصدت من أجل البدء في تنفيذ هذا المشروع من قبل المؤسسة الوطنية للنفط والغاز».

يشار إلى أن المعهد العالي للنفط تأسس العام 1972 - 1973 بمدينة طبرق، قبل نقله إبان النظام السابق إلى مدينة البريقة العام 1982 وتغيير اسمه إلى «معهد النجم الساطع» الذي جرى تحويله لاحقًا إلى كلية.

المزيد من بوابة الوسط