«الحرس البلدي ترهونة» يتلف كميات من المواد الغذائية منتهية الصلاحية

أشرف جهاز الحرس البلدي في ترهونة، بالتعاون مع مكتب الإصحاح البيئي على إتلاف كميات من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك الآدمي والأدوية منتهية الصلاحية.

ووفق وكالة الأنباء الليبية ضُبطت هذه المواد خلال حملة تفتيش ميدانية نفذها عناصر الجهاز خلال اليومين الماضيين.

وشملت الحملة المحال التجارية والصيدليات والأسواق الشعبية، وفقًا لمصادر جهاز الحرس البلدي، التي أوضحت أن عملية الإتلاف جرت وفق الضوابط المعمول بها في مكتب الإصحاح البيئي.

يشار إلى أن جهاز الحرس البلدي ترهونة يجري حملة تفتيش ومتابعة واسعة داخل نطاق البلدية، وذلك بهدف الوقوف على صلاحية المعروض من البضائع والأدوية، والتأكد من سلامتها ومطابقتها المعايير الصحية ومدى التزام أصحاب المحال التجارية والأسواق العامة والصيدليات بالضوابط الصحية والاقتصادية.

المزيد من بوابة الوسط