«فرعي السباحة بنغازي».. كاسر الأمواج ونجم صيف هذا العام

رئيس فرعي السباحة بنغازي خالد المقصبي. (إنترنت)

استحق الاتحاد الفرعي لرياضة السباحة والغوص بمدينة بنغازي، برئاسة خالد المقصبي، لقب الاتحاد الأفضل والأبرز خلال هذا الموسم، نظرا لنشاطه المتميز الذي قام به طوال أشهر موسم الصيف بلا منازع.

فكان نجم صيف هذا العام بامتياز والشمعة التي أنارت وأضاءت آخر النفق، رغم كل الصعاب، ولم يتحجج هذا الاتحاد بقلة الدعم والإمكانات وإهدار الوقت في انتظار وصول وتلقي الدعم  كغيره من الاتحادات الأخرى، بل سابق الزمن ورفع شعار التحدي وتحرك في كل الاتجاهات وكسر الأمواج، ونجح بامتياز في توفير الدعم اللازم ليحرك ماءه الراكدة لبرامجه ومسابقاته ومهرجاناته البحرية المختلفة.

وكان أخيرًا وليس آخرًا سباق التحدي والقوة والتحمل لعبور مسافة 50 كلم بنغازي قمينس، الذي أقيم للموسم الثاني تواليا بعد النجاح الكبير لتجربة الموسم الماضي، بخليج البمبة، وهو السباق الأول من نوعه محليا وعربيا بمشاركة السباحين حماد الفلاح، من الهلال وعزالدين اقطاط من الأهلي ببنغازي.

وشكل الاتحاد الفرعي لرياضة السباحة والغوص ببنغازي إضافة هامة للمشهد الرياضي البنغازي، الذي افتقد لمثل هذه المظاهر الاحتفالية والرياضية المتميزة، التي حظيت باهتمام كل المهتمين بالنشاط الرياضي، وجذبت إليها أفضل الرعاة والداعمين الذين منحوا ثقتهم في القائمين على هذا الاتحاد، الذي استحق التكريم وأصبح نموذجا يحتذى في العطاء والنجاح، وبفضل سمعته الرياضية الواسعة التي سبقته والأصداء الكبيرة التي تركتها برامجه الهادفة، ووجدوا في دعم ورعاية مثل هذه المهرجانات والأحداث الرياضية، إضافة وإثراء للنشاط الرياضي ومساهمة في تغيير وإنعاش الأجواء وإحساسا وشعورا بالمسؤولية الاجتماعية وأداء رسالتهم تجاه المجتمع وشبابه الرياضي النابض، الذي أثبت قدرته على الإبداع والتميز متى توافر أمامه الدعم المناسب.

فكل التوفيق والنجاح والتهنئة لهذا الاتحاد ورئيسه خالد المقصبي، الشخصية الرياضية البنغازية العريقة الوفية، الغيور على نشاط رياضته وفريقه الرياضي المتميز في مجال تنظيم أكبر الأحداث الرياضية، الذي حاز على ثقة وشهادة إعجاب الجمهور الرياضي واستحق التكريم الذي حظي به أخيرًا.

المزيد من بوابة الوسط