«رويترز»: أول اتصال مباشر بين وزيري خارجية تركيا ومصر منذ مساعي أنقرة لتحسين العلاقات

صورة مركبة لوزيري خارجية مصر وتركيا. (الإنترنت)

 قالت وزارة الخارجية التركية إن وزيري خارجية تركيا ومصر تحدثا هاتفيًّا السبت، في أول اتصال مباشر بينهما منذ أن بدأت تركيا مساعي لتحسين العلاقات المتوترة بين البلدين.

وأضافت الوزارة أن الوزيرين تبادلا التهاني لمناسبة قرب حلول شهر رمضان، لكنها لم تذكر مزيد التفاصيل، بحسب «رويترز».

تطبيع العلاقات
وقالت تركيا، الشهر الماضي، إنها استأنفت اتصالاتها الدبلوماسية مع مصر، وترغب في تحسين التعاون بعد توتر دام سنوات، وقالت الخارجية التركية «تحدث وزيرنا السيد مولود تشاووش أوغلو مع وزير الخارجية المصري سامح شكري؛ بهدف تبادل التهاني بحلول شهر رمضان». وقالت القاهرة إن تصرفات تركيا «يجب أن تتوافق مع المبادئ المصرية» لتطبيع العلاقات.

وفي الشهر الماضي طلبت أنقرة من قنوات التلفزيون المصرية المعارضة العاملة في تركيا تخفيف حدة الانتقادات الموجهة للقاهرة، في أول خطوة ملموسة لتخفيف التوتر. كما عرضت تقديم المساعدة لمصر في حل أزمة السفينة التي جنحت في قناة السويس وتسببت في إغلاق الممر الملاحي لأيام.

المزيد من بوابة الوسط