ميلان يوقف صفعاته وسط ترنح إبراهيموفيتش

ميلان يفوز على مضيفه بولونيا (فرانس برس)

استعاد ميلان المتصدر توازنه بفوزه السبت على مضيفه بولونيا (2-1) في المرحلة العشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، ودخل فريق المدرب ستيفانو بيولي اللقاء مع بولونيا الذي لم يحقق سوى فوز يتيم في المراحل الـ12 الأخيرة، على خلفية صفعتين مدويتين في ثلاثة أيام.

مني ميلان في المرحلة الماضية بخسارة ثانية للموسم على أرضه بثلاثية نظيفة أمام أتالانتا، قبل أن يتبعها في منتصف الأسبوع بخروج من ربع نهائي الكأس على يد جاره إنتر (1-2) بعد أن كان متقدما بهدف السويدي زلاتان إبراهيموفيتش قبل أن يتأثر بطرد الأخير، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

ورغم الطرد في لقاء شهد دخوله في مشادة مع زميله السابق في مانشستر يونايتد الإنجليزي الهداف البلجيكي روميلو لوكاكو نهاية الشوط الأول، شارك إبراهيموفيتش في لقاء السبت بما أن الإيقاف ينطبق على مسابقة الكأس فقط، وتواصلت متاعبه بعدما أهدر ركلة جزاء ضد بولونيا لكن لحسن حظه كان الكرواتي أنتي ريبيتش في المكان المناسب لمتابعة الكرة في الشباك.

وكان ميلان الطرف الأفضل منذ البداية وحصل على فرص عدة لافتتاح التسجيل، أبرزها للفرنسي تيو هرنانديز من ركلة حرة صدتها العارضة بعدما حول مسارها ببراعة الحارس البولندي لوكاس سكوروبسكي، وإبراهيموفيتش الذي اصطدم بتألق الحارس البولندي في محاولة رأسية ثم بالمتابعة.

المزيد من بوابة الوسط