دقائق النانو لقتل الخلايا السرطانية

نشر باحثون من روسيا وأوكرانيا نتائح دراسة قاموا بها في«Journal of Photochemistry and Photobiology B: Biology»، موضحين تمكنهم من الحصول على دقائق النانو من أكسيد التنجستن التي تفيد في علاج السرطان.

وحصلوا على المحلول القلوي لدقائق النانو الثابت لأكسيد التنجستن في معهد الكيمياء العامة وغير العضوية، وفي معهد الأحياء الدقيقة في أوكرانيا، وفق «روسيا اليوم»، الجمعة.

ودرس العلماء الخواص الفيزيائية والكيميائية لهذا المحلول، وأثبتوا أن لهذه الدقائق خواص كامنة تظهر حتى عند الإضاءة وخاصة عند تعرضها للأشعة فوق البنفسجية.

كما درس علماء معهد الفيزياء البيولوجية النظرية والتجريبية، التابع لأكاديمية العلوم الروسية، تأثير هذه الدقائق في البكتيريا والفطريات وخلايا الثدييات، وبهذا الصدد يقول أنطون بوبوف أحد الباحثين: «أجرينا تحليلاً شاملًا لسمية دقائق النانو لأكسيد التنجستن على الأحياء الدقيقة البدائية والخلايا الاعتيادية، واتضح أن حساسيتها مختلفة، ولها علاقة بالخصوصية التركيبية لغشاء خلاياها واختلاف عملية الأيض».

واتضح للعلماء أن أكسيد التنجستن سام لجميع أنواع الخلايا، ولكن خطورة تركيزه مختلفة. فمثلًا تركيزه القاتل للبكتيريا لا يؤثر في خلايا الفئران. كما أن لدقائق نانو أكسيد التنجستن تأثيرًا انتقائيًا في الخلايا السرطانية، حتى إنه يمكن استخدامها في التصوير المقطعي بواسطة الحاسوب.