العريان: «المركزي الأميركي» سيرفع أسعار الفائدة في سبتمبر

قال محمد العريان كبير الخبراء الاقتصاديين في مجموعة أليانز الألمانية للتأمين، اليوم الخميس، إن من المرجح أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة في سبتمبر.

وأبلغ العريان مؤتمرًا ماليًا في تورونتو حول تأثير المخاطر الجيوسياسية على الاقتصادات والأسواق «نعم.. سيكون الاحتياطي الاتحادي أول من سيتحرك. رغم تقرير الوظائف يوم الجمعة الماضي.. أعتقد أنه سيبدأ رفع أسعار الفائدة في سبتمبر»، بحسب «رويترز».

وتستعد الأسواق لزيادة في أسعار الفائدة الأميركية هذا العام، ربما في يونيو، لكن بيانات اقتصادية ضعيفة مؤخرًا شملت تقريرًا مخيبًا للآمال عن الوظائف في الولايات المتحدة صدر يوم الجمعة الماضي قلصت توقعات رفع الفائدة. ويتوقع الآن كثير من المتعاملين في الأسواق زيادة للفائدة في النصف الثاني من 2015.

وتتناقض خطة المركزي الأميركي لرفع الفائدة مع سياسات اقتصادات أخرى حول العالم. ومنذ بداية العام خفضت بنوك مركزية وسلطات نقدية في أكثر من 24 دولة أسعار الفائدة لدعم النمو ودفع التضخم للصعود.

وقال العريان إن رفع الفائدة في الولايات المتحدة سيأتي مع محاذير مهمة ومن بينها الإشارة إلى أن تقييد السياسة النقدية سيتم تدريجيًا.

وتابع قائلاً: «سيبلغوننا بأن المسار سيكون...ضحلاً جدًا.. ستكون رحلة طويلة للغاية.. وستتم بشكل تدريجي جدًا».

وأضاف العريان أن البنوك المركزية ربما تكون قادرة على التحكم في نتائج الاقتصاد الجزئي، لكن ليس لديهم الأدوات اللازمة للتحكم في نتائج الاقتصاد الكلي.

المزيد من بوابة الوسط