«أمازون» تنفي عزمها القبول بالبيتكوين عملة للدفع قريبا

شعار شركة أمازون عملاق التجارة الإلكترونية الأميركي (أ ف ب).

نفت «أمازون» معلومات صحفية عن عزمها القبول بالبيتكوين عملة للدفع بحلول نهاية العام، لكنها أكدت أنها مهتمة بالعملات المشفرة بوصفها عامل جذب عزز إيرادات هذه السوق.

ونشر موقع «سيتي ايه ام»، ليل الأحد الإثنين، مقالا تحدث فيه عن توجه «أمازون» لقبول المدفوعات بالبيتكوين، كما لفت إلى أن المجموعة العملاقة في التجارة الإلكترونية تعتزم إطلاق عملة مشفرة خاصة العام 2022، وفق معلومات نسبت إلى مصدر مطلع.

وردا على سؤال لوكالة «فرانس برس»، أكدت ناطقة باسم «أمازون» أن المعلومات «مفبركة».

لكنها أكدت «اهتمام (المجموعة) بهذا القطاع»، قائلة: «ما زلنا نركز على استكشاف ما يمكن أن يبدو عليه ذلك، بالنسبة للمستخدمين الذين يتسوقون على أمازون».

وكانت العملات المشفرة شهدت زخما قويا أخيرا، إثر نشر «أمازون» عرض عمل لمنصب مدير للعملات الإلكترونية وسلاسل الكتل (بلوكتشاين)، وهي التكنولوجيا التي تستند إليها هذه العملات.

وجاء في إعلان الوظيفة أن «أمازون» تطلب «مديرا للمنتجات يعمل على تطوير استراتيجية أمازون، على صعيد العملات الرقمية وتقنية بلوكتشاين».

وعلقت «أمازون» في رد أوردته الناطقة باسمها، «نعتقد أن المستقبل سيبنى على تقنيات جديدة تسمح بعمليات دفع عصرية وسريعة وقليلة الكلفة».

وأضافت: «نأمل أن نقدم هذا المستقبل لزبائن أمازون، بأسرع وقت ممكن».

المزيد من بوابة الوسط