تراجع أسعار النفط بعد زيادة مفاجئة في المخزونات الأميركية

عامل بالشركات النفطية يقوم بتعبئة الوقود، (أرشيفية: الإنترنت)

هبطت أسعار النفط، الأربعاء، بعد زيادة مفاجئة في المخزونات الأميركية، بينما يزن المستثمرون تأثير الانتشار السريع لمتغير (دلتا) من فيروس «كورونا» على الطلب.

وانخفض خام برنت بحوالي 0.4 % إلى 69 دولارًا، مستأنفًا التراجع بعد صعوده يوم أمس، الثلاثاء، في وقت أبلغ معهد البترول الأميركي عن زيادة قدرها 806 آلاف برميل في مخزونات الخام الأميركية، وفقًا لأشخاص مطّلعين على الأرقام.

ستكون هذه الزيادة الأولى منذ مايو، إذا تم تأكيد ذلك من قبل إدارة معلومات الطاقة في وقت لاحق اليوم الأربعاء، لكن قبل هذا الإصدار الرسمي، أظهر استطلاع أجرته «بلومبرغ» أن مراقبي السوق يتوقعون انخفاضًا آخر.

جاءت خسائر النفط الخام، اليوم الأربعاء، وسط ضعف واسع النطاق عبر السلع، مع تراجع البنزين والنحاس وخام الحديد أيضًا. وقد ارتفع الدولار، ما قلّل من جاذبية المواد الخام المسعرة بالعملة الأميركية.

تراجع النفط الخام منذ أن سجل أعلى مستوى له منذ 2014 في وقت سابق من هذا الشهر، مع تفشي متغير (دلتا) في أجزاء من آسيا وأيضًا الولايات المتحدة وأوروبا. وتزامن هذا التحدي مع قيام منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها بالاتفاق على زيادة الإنتاج اعتبارًا من أغسطس.

وحذر بنك «جولدمان ساكس» من أن النفط سوف يتأرجح، وخفّض توقعاته السابقة بارتفاع السعر إلى 80 دولارًا للبرميل. وفي أحدث تطور في جائحة كورونا، بات متغير (دلتا) يمثل الآن 83 % من جميع الحالات في الولايات المتحدة، ارتفاعًا من 50 % في أوائل يوليو.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط