لاغارد تحذر من أن النزاعات التجارية تهدد الأكثر فقراً

مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، 8 مايو 2018. (فرانس برس)

قالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد الخميس إن تزايد الحمائية بين اللاعبين الاقتصاديين الرئيسيين في العالم يهدد بإلحاق الضرر الأكبر بالفئة الأكثر فقراً في العالم.

وجاءت تصريحات لاغارد خلال اجتماع للدفع بتحرير التجارة في أعقاب إعلان واشنطن فرض رسوم عقابية على الألمنيوم والصلب ما يؤثر على أبرز منتجيهما ومنهم أوروبا وكندا، بحسب «فرانس برس».

وقالت لاغارد في افتتاح اجتماع لوزراء مالية مجموعة السبع في كندا «بالنتيجة، إذا تعرقلت التجارة بشكل كبير، وإذا تضرر مستوى الثقة بين اللاعبين الاقتصاديين بشكل كبير، فإن أكثر من سيعاني هم الناس الأكثر فقرًا».

وأضافت «أن ذلك سيشوه ويضر ويعرقل سلسلة الإمداد التي تأسست منذ عقود». وقالت لاغارد أيضًا إن 120 من بين 190 اقتصادًا في العام تسجل نموًا فيما نسبة البطالة تتراجع إلى مستويات ما قبل «الركود العظيم» في 2008.

لكنها حذرت في الاجتماع الذي ضم وزراء المالية في عدد من كبرى الدول من أن ديونًا «هائلة» ومخاطر جيوسياسية خلقت «الكثير من الشكوك وعدم الاستقرار».

وأعلن وزير التجارة الأميركي ويلبور روس الخميس أن المحادثات مع الاتحاد الأوروبي فشلت في التوصل إلى نتيجة مرضية وأن الرسوم الجمركية التي أعلنت في مارس وتم تعليقها بالنسبة لمعظم المنتجين الرئيسيين، سيبدأ تطبيقها منتصف ليل الخميس الجمعة.

المزيد من بوابة الوسط