النمسا تلاحق «إيرباص» بتهمة الفساد

أعلن الناطق باسم وزارة العدل النمساوية الخميس أن الوزارة تلاحق المجموعة الأوروبية للصناعات الجوية إيرباص في قضية احتيال وفساد، في إطار عقد مثير للجدل لبيع فيينا مقاتلات من نوع «يوروفايتر».

وقال الناطق ميكايل بوير لـ«فرانس برس»: «سنرفع دعوى في القضاء ضد إيرباص»، موضحًا أن القضية تتعلق بتسليم 15 طائرة «يوروفايتر» بقيمة 1.7 مليار يورو في 2003.

وأضاف أن نتائج تحقيق أجرته الحكومة النمساوية حول هذه الطائرات ستعرض نهار الخميس على أبعد حد.

وقالت وكالة الأنباء النمساوية إن هذا التحقيق كشف أن «إيرباص» قامت بتضخيم أسعار الطائرات.

وكانت «إيرباص» ذكرت في نهاية يناير القبول بإجراء تصحيح ضريبي في ألمانيا بشأن هذه الصفقة لبيع الطائرات إلى النمسا، بينما يثير هذا العقد منذ سنوات شبهات بشأن دفع رشاوى.

والعقد العسكري أبرمته في 2003 «المجموعة الأوروبية للصناعات الجوية والفضائية» حينذاك وكان يتعلق أصلاً بـ18 طائرة «يوروفايتر تايفون» بقيمة ملياري يورو قبل خفضها إلى 15 طائرة بقيمة 1.7 مليار يورو.

المزيد من بوابة الوسط