تمثال لهتلر الراكع يباع بـ 17.189 مليون دولار

بيعت منحوتة «ماوريتسيو كاتيلان» تمثل هتلر الراكع، الأحد، بسعر 17.189 مليون دولار خلال مزاد لدار كريستيز، بمدينة نيويورك، وهو رقم قياسي لهذا الفنان الإيطالي البالغ 55 عامًا.

وكان سعر هذا التمثال المصنوع من الشمع والصمغ الذي أنجز العام 2001 ويحمل عنوان «هو»، مقدرًا بين 10 إلى 15 مليون دولار.

وكان السعر القياسي السابق لكاتيلان في مزاد 7.9 ملايين دولار لعمل من دون اسم يمثله خارجًا من الأرض وقد بيع في مايو 2010.

وعرض تمثال هتلر خلال معرض استعادي لكاتيلان في متحف غوغنهايم في نيويورك العام 2012، وكان القطعة الرئيسية في أمسية المزادات بعنوان «باوند تو فيل»، تشمل تشكيلة من 39 قطعة من الفن الحديث والمعاصر تتناول كلها موضوع الفشل التجاري المتصل بحب المجازفة في محاولة لتوسيع حدود الفن.

وقال لويك غوزيه نائب رئيس قسم «مرحلة ما بعد الحرب العالمية الثانية والفن المعاصر» لدى دار كريستيز إن «عملية البيع كانت صعبة» لكنه أضاف: «إلا أن الأمور سارت على ما يرام» ما يثبت قوة سوق الفن.

وقال، قبل المزاد: «الفنانون لم يقاربوا يومًا تقريبًا موضوع هتلر» خلافًا للسينمائيين، مشيرًا إلى أن طرح هذا التمثال للبيع كان ليشكل مهمة صعبة قبل بضع سنوات.

ومن القطع الرئيسية أيضًا في المزاد كانت «وان بول توتال أكويليبرييم تانك» للأميركي جيف كونز التي قدر سعرها بـ12 مليون دولار وبيعت بـ15.285 مليونا.

وكان مجموع القطع المعروضة للبيع مقدرًا بسعر 59.4 مليون دولار، وبيعت جميعها باستثناء واحدة، بسعر إجمالي قدره 78.123 مليون دولار.

وتتواصل مزادات الفن الحديث والمعاصر حتى 12 أيار/مايو في نيويورك، وتعرض للبيع حوالي 1500 قطعة.