Atwasat

جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة

القاهرة - بوابة الوسط: محمد عقيلة العمامي السبت 08 يناير 2022, 04:49 مساء
alwasat radio

إنه ظاهرة فنية متميزة تمامًا، وهي نمط أو مدرسة مختلفة ليس في التشكيل الليبي فقط، ولكن في المجال العربي كافة، وفوق ذلك القليل جدًا من التشكيليين العالميين مَن برزوا في هذا النوع من الرسم الذي جعل الفنان جمعة الفزاني رائدًا له في الساحة الليبية.

كتب عنه الفنان والناقد التشكيلي عدنان بشير معيتيق فقال: (بعيدا عمّا درج معظم الفنانين الليبيين على رسمه في لوحاتهم التي تحتفي عادة بالموضوعات التراثية المتعلقة بالبيئة والأزياء والحُلي والوجوه والطبيعة مع اختلاف المعالجات، ينفرد الفنان الليبي جمعة الفزاني بأسلوب خاص ينهل من المدرسة الواقعية ليرسم موضوعات موغلة في المعاصرة بدقة عالية شكلا ولونا، فأتقنها وتميّز فيها) .

خلق من الرابش حديقة زاهية الألوان
ويقرر هذا الناقد الذي أثرى المشهد الليبي وقدم العديد من الدراسات والتحليلات النقدية المستمدة من النظريات الفنية العالمية، والذي يكاد أن يكون هو الوحيد الذي قدم للمتابع قراءته لإبداع الفنان جمعة الفزاني: (إن لوحة -مقبرة السيارات- تعدّ من أجمل ما تمّ إنتاجه في مدرسة الواقعية الليبية. وهي بالفعل كذلك، فلقد خلق من الرابش حديقة زاهية الألوان، وإنها قريبة من التصوير الفوتوغرافي)

لوحة -مقبرة السيارات- من روائع الواقعية الليبية 
الفنان جمعة محمد الفزاني من مواليد طرابلس في العام 1962، درس الرسم بشكل شخصي، متأثرًا بالرسومات الصحفية التي تحكي قصصا للأطفال والصبيان، كمواضيع (السوبرمان والوطواط) إضافة إلى إبداع المواضيع الكاريكاتورية التي برز في تقديمها الفنان محمد الزواوي، وهو أحد الذين تأثرا بهم كثيرًا في بداياته الفنية. منذ أن بلغ السابعة عشرة من عمره اتجه نحو المجال العسكري سنة 1979 إلى أن استقال من الخدمة خلال العام 1988، والتحق مباشرة بالعمل بقسم النشاط الجامعي كرسام وموظف مسؤول عن النشاطات والمعارض التشكيلية التي تقام في الجامعة في مختلف كلياتها.

صمّم العديد من الشعارات والتصاميم للجامعة، وغيرها، ولا يزال مواصلا نشاطه بهمة واقتدار، تضاعفت في الوقت ذاته مع انطلاق مناشط دار الفنون بطرابلس في العام 1993، مشاركا في العديد من معارضها مع عديد الفنانين الليبيين، وكذلك في المعارض، التي أُقيمت في دار حسن الفقيه حسن، ودار عبدالمنعم بن ناجي، وقاعة الكنيسة مريم في فترات مختلفة، إضافة إلى مشاركات أخرى في بنغازي والزاوية وزوارة وغدامس. وللفنان أعمال مقتناة لدى العديد من سفراء دول كندا وفرنسا والولايات المتحدة والبرازيل والإمارات وغيرها.

ما وجدته من أعمال لهذا الفنان قليلة جدًا قياسًا لما وجدته وقدمته لبقية الفنانين الليبيين، وأيضا قليلة هي المواضيع النقدية، أو المقابلات والمعلومات الإعلامية، التي نُشرت عنه. بل وأعترف أنه لولا ما كتبه عنه الناقد الفنان عدنان بشير معيتيق، لما وجدت شيئًا عن هذا الفنان البديع.

جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة
جمعة الفزاني فنان الواقعية المعاصرة

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«غرق التومي».. وصفة مغايرة للسقوط
«غرق التومي».. وصفة مغايرة للسقوط
تأكيد إسقاط قضية اغتصاب مرفوعة ضد المخرج لوك بيسون
تأكيد إسقاط قضية اغتصاب مرفوعة ضد المخرج لوك بيسون
محمد النعاس الفائز بـ«البوكر العربية»: هذا ما علمتني زوجتي (فيديو)
محمد النعاس الفائز بـ«البوكر العربية»: هذا ما علمتني زوجتي ...
ممثل أميركي يطالب بزيادة الضرائب على الثروات
ممثل أميركي يطالب بزيادة الضرائب على الثروات
الإيطالي باولو سورنتينو لا يرغب في تكرار التعاون مع «نتفليكس»
الإيطالي باولو سورنتينو لا يرغب في تكرار التعاون مع «نتفليكس»
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط