«دون» يتصدر شباك التذاكر الأميركية

الممثلة زيندايا والممثل تيموتيه شالاميه خلال العرض الأول لـ«دون» في باريس، 6 سبتمبر 2021 (أ ف ب)

تصدّر فيلم «دون» المقتبس من رواية الخيال العلمي بتصرّف للمخرج الكندي دوني فيلنوف شباك التذاكر بأميركا الشمالية، في نهاية الأسبوع الأول من عرضه بالصالات، بحسب ما أظهرت أرقام شركة «إكزيبيتر ريليشنز» المتخصصة في هذا المجال.

حصد الفيلم الذي يحمل في طيّاته رسائل توعية بمراعاة البيئة 40.1 مليون دولار بين الجمعة والأحد. وصدر بالتزامن في صالات السينما وعلى منصّة «إتش بي أو ماكس» للبثّ التدفقي، وفق «فرانس برس».

يتمحور الفيلم المقتبس من رواية فرنك هربرت الصادرة سنة 1965 ويضمّ كوكبة من النجوم، من أمثال تيموتيه شالاميه وزيندايا وريبيكا فيرغوسن وجايسون موموا، على قصّة عائلة أترييديس التي تعنى بإدارة كوكب تنتج فيه مادة غامضة أساسية للسفر بين النجوم.

وتراجع إلى المرتبة الثانية فيلم الرعب «هالوين كيلز»، حاصدا 14.5 مليون دولار في الأسبوع الثاني من عرضه في الصالات (73.1 مليون في المجموع). وهو يشكّل تكملة لفيلم «هالوين» الذي عرض العام 2018، وتتولى الممثلة جيمي لي كورتيس مجددا دور البطولة من خلال تجسيدها شخصية لوري سترود، ويشاركها نيك كاسل في دور مايكل مايرز.

وجاء ثالثا أحدث أفلام سلسلة جيمس بوند بعنوان «نو تايم تو داي» الذي حقّق عائدات بقيمة 11.9 مليون دولار (120 مليونا في المجموع).

وتلاه في المرتبة الرابعة «فينوم: لت ذير بي كارنج» مع إيرادات قدرها 9.1 ملايين دولار. ويؤدي بطولة الفيلم الممثل البريطاني توم هاردي في دور الصحفي الاستقصائي إيدي بروك الذي تمنحه علاقته مع كائن غريب يدعى «فينوم» قوى خارقة.

وكانت المرتبة الخامسة من نصيب فيلم الرسوم المتحركة الجديد «رونز غون رونغ» الذي حصد 7.3 ملايين دولار من العائدات. وهو يتمحور على مغامرات تلميذ وروبوته الذي يدعى رون.

وفي ما يأتي بقية المراكز العشرة الأولى في الترتيب:
6- «ذي أدامز فاميلي 2» (4.3 ملايين دولار).

7- «ذي لاست دوييل» (2.1 مليون دولار).

8- «شانغ تشي أند ذي ليجند أوف ذي تن رينغز» (مليونا دولار).

9- «ذي فرنش ديسباتش» (1.3 مليون دولار).

10- «فري غاي» (258 ألف دولار).

المزيد من بوابة الوسط