وفاة صاحب أغنية «أي لايك تو موف إت»

منسق الأسطوانات إريك موريلو في ماكاو (أ ف ب)

عثر على منسق الأسطوانات إريك موريلو صاحب أغنية «أي لايك تو موف إت»، ميتا في منزله في ميامي بيتش بولاية فلوريدا الأميركية، قبل أيام من مثوله أمام المحكمة في قضية اعتداء جنسي.

وقال ناطق باسم شرطة ميامي بيتش إن الشرطيين الذين توجهوا إلى الموقع لم يرصدوا أي مؤشرات تدفع إلى الاعتقاد بأن الوفاة حصلت جراء عمل عنيف، لكنه أشار إلى أن فحوص الطب الشرعي المخولة بالجزم في ملابسات وفاة الرجل البالغ 49 عاما لم تظهر بعد، وفقا لوكالة فرانس برس.

ولد إريك موريلو في نيويورك وأمضى جزءا من طفولته في كولومبيا، واشتهر باسمه المستعار ريل 2 ريل الذي كان يستخدمه لدى إطلاق أغنيته الشهيرة «أي لايك تو موف إت» العام 1993.

ورغم أنه صاحب الأغنية، لم يظهر موريلو سوى في مقاطع قصيرة في نسختها المصورة التي طغى عليها حضور المغني الترينيدادي مارك ماشي المعروف باسم «ذي ماد ستانتمان»، وحققت الأغنية نجاحا كبيرا حول العالم وفتحت لمنسق الأسطوانات أبواب مسيرة مهنية ناجحة في أوروبا.

وكان يُنتظر مثول إريك موريلو الجمعة أمام المحكمة في إطار قضية اعتداء جنسي، وتؤكد الضحية المفترضة أنها تعرضت للاغتصاب أثناء النوم لدى منسق الأسطوانات بعد سهرة في ديسمبر، وطابق الحمض النووي الخاص بموريلو على عينات أُخذت من الضحية.

المزيد من بوابة الوسط