آمبر هيرد: جوني ديب ألقى علي زجاجات «مثل القنابل»

الممثلة الأميركية آمبر هيرد أمام المحكمة العليا في لندن، 17 يوليو 2020 (أ ف ب)

نفت الممثلة آمبر هيرد، الأربعاء، قطع طرف إصبع زوجها السابق الممثل جوني ديب أثناء شجار عنيف قائلة إن نجم هوليوود كان يلقي الزجاجات عليها «مثل القنابل».

وأدلت هيرد بشهادتها أمام المحكمة العليا في لندن لليوم الثالث على التوالي لصالح جريدة «صن». البريطانية التي يقاضيها ديب ويتهمها بالتشهير بعد أن نعتته بأنه «ضارب زوجته» في مقال العام 2018، وفق «رويترز».

وسئلت الممثلة عن واقعة في أستراليا في مارس 2015 تقول إنها تعرضت خلالها لمعاناة احتجازها كرهينة لمدة ثلاثة أيام.

واتهمت هيرد زوجها السابق ديب (57 عامًا) بطل سلسلة أفلام «بايرتس أوف ذا كاريبيان». (قراصنة الكاريبي) بالإيذاء البدني في أكثر من 14 مناسبة.

ويقول ديب إن طرف إصبعه قُـطع أثناء شجار مع هيرد (34 عامًا) عندما رشقته بزجاجة فودكا كبيرة أصابت يده.

وقالت هيرد: «ألقيت أشياء فقط لأتمكن من الفرار من جوني عندما كان يضربني».

وأضافت أنها أخذت زجاجة كان يشرب منها وهشمتها على الأرض، مما أثار رد فعل غاضبًا منه. فأمسك بزجاجات وبدأ في إلقائها.

وقالت إلينور لوز محامية ديب إن ادعاء هيرد بأن ديب قطع إصبعه عندما حطم هاتفًا على الجدار وواصل ضربها، محض كذب.

واتهمت المحامية هيرد بإطفاء سيجارة في خد ديب.

ومن المقرر أن تستكمل المحاكمة الأسبوع المقبل، لكن ليس من المتوقع صدور حكم على الفور.

المزيد من بوابة الوسط