ترشح فيلم «باراسايت» للأوسكار كسر لحاجز اللغة

بونغ جون-هو، مخرج فيلم «باراسايت» (أرشيفية:أنترنت)

قال بونغ جون-هو، مخرج فيلم «باراسايت» إنه فوجئ عندما حصل فيلمه على ستة ترشيحات لجوائز الـ«أوسكار» الإثنين، وهي المرة الأولى في تاريخ صناعة الأفلام في كوريا الجنوبية، وإشارة إلى أن اللغة لم تعد عائقًا أمام النجاح العالمي.

والفيلم كوميديا سوداء عن الهوة الكبيرة بين الأغنياء والفقراء في كوريا الجنوبية، وحصل على ترشيح لجائزة أفضل فيلم وأفضل إخراج وأفضل سيناريو، بالإضافة إلى أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، وفقًا لوكالة «رويترز».

وقال بونغ في مقابلة في كاليفورنيا: «كل مرة يعلنون فيها الترشيحات الجديدة يكون الأمر في غاية الإثارة لأننا لم نتوقع حقيقة أي من ذلك».

كان بونغ تحدث من قبل عن التحديات التي تواجه الأفلام الأجنبية فيما يتعلق بكسر حاجز اللغة على مستوى العالم، لكنه قال إن الترشيحات تشير إلى أن هذا الحاجز ربما يكون في طريقه للسقوط الآن.

وأضاف: «يمكننا القول إنه بفضل الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي وخدمات البث قلت حواجز اللغة في المجتمع بكامله وربما يكون الفيلم استفاد من هذا الاتجاه».

المزيد من بوابة الوسط