فيلم رسوم متحركة يحافظ على صدارة شباك التذاكر الأميركية

ساره سيلرفمان وجون سي رايلي أعارا صوتيهما لشخصيات في فيلم «رالف بريكس ذي إنترنت» (أ ف ب)

حافظ فيلم الرسوم المتحركة «رالف بريكس ذي إنترنت» على صدارة شباك التذاكر في صالات السينما الأميركية الشمالية في أسبوعه الثاني، بحسب ما أظهرت أرقام شركة «إكزبيتر ريليشنز».

وحصد هذا العمل، وهو تتمة لفيلم «ريك إيت رالف»، 25.8 مليون دولار في الولايات المتحدة ليصل مجموع إيراداته إلى 119.3 مليونًا منذ بدء عرضه في 30 نوفمبر، وفق «فرانس برس».

وقال بول درقرابديان المحلل لدى شركة «كوسكور» إن الفيلم حقق 207 ملايين دولار في العالم.

وتقدَّم فيلم «ذي غرينش» للرسوم المتحركة أيضًا إلى المرتبة الثانية بعدما كان ثالثًا الأسبوع الماضي، حاصدًا 17.7 مليون دولار. وبلغ مجموع إيراداته في غضون أربعة أسابيع 203.5 ملايين دولار.

وتراجع إلى المرتبة الثالثة فيلم «كريد 2»، محققًا 16.8 مليون دولار ليصل مجموعه في أسبوعين إلى 81.2 مليونًا. ويؤدي بطولة هذا الجزء الثامن من سلسلة أفلام «روكي» مايكل ب. جوردان ودولف لوندغرين، وبطبيعة الحال سيلفستر ستالون

الذي يمثل دور ريكي بالبوا الذي بدأ يتقدَّم في السن. ويؤدي مايكل جوردان دور أندونيس كريد الذي يتحدى نجل الملاكم الذي قتل والده.

واحتل «فانتاستيك بيستس: ذي كرايمز أوف غريندلفالد» المستوحى من مغامرات الساحر الشاب هاري بوتر المركز الرابع، حاصدًا 11.2 مليون دولار (134.3 مليونًا في ثلاثة أسابيع).

وتلاه في المركز الخامس فيلم «بوهيميان رابسودي» حول سيرة فريدي مركوري وفرقته «كوين». وبلغت عائداته 8.1 ملايين دولار، محققًا 164.4 مليونًا في غضون خمسة أسابيع.

وفي ما يأتي المراتب الخمس المتبقية في هذا التصنيف:

6- «إنستانت فاميلي» (7.1 ملايين دولار، 45.9 مليونًا في ثلاثة أسابيع).

7- «ذي بوسيشن أوف هانا غريس» (6.5 ملايين دولار).

8- «روبن هود» (4.7 ملايين دولار و21.7 مليونًا في المجموع).

9- «ويدوز» (4.4 ملايين دولار و33 مليونًا في المجموع).

10- «غرين بوك» (3.9 ملايين دولار و14 ملونًا في المجموع).

المزيد من بوابة الوسط