الوردة الليبية في حديث ودي مع «بوابة الوسط» نحب بلادي

طمأنت الفنانة الشعبية الأولى في ليبيا خديجة إبراهيم الكاديكي والشهيرة باسم الوردة الليبية والملقبة بـ«الفونشة» محبيها ومتابعيها وجمهورها في مدينة بنغازي بشكل خاص وليبيا بشكل عام عن حالتها الصحية.

وقالت الكاديكي خلال حديث ودي مع «بوابة الوسط» إنها بخير بالرغم من ضعف نظرها وحالتها الصحية مستقرة ولم تفقد البصر كما أشيع، رافضة رفضًا قطعيًا أي نوع من المساعدات لتلقي العلاج أو القيام بالفحوصات خارج البلاد قائلة (نحب بلادي .. نحب بلادي .. نحب بلادي).

وأرسلت الكاديكي التحايا لكل من سأل عنها وحاول مساعدتها سواء من يعرفها أو لا يعرفها، كما ترفض التعامل مع الإعلام وتفضل البقاء بعيدة عنه وأن تعيش حياتها بشكل طبيعي مع أسرتها وأقاربها وأصدقائها.

وتداولت عدة وسائل إعلام خبرًا مفاده أن الفنانة الشعبية خديجة الفونشة فقدت البصر وتحتاج للمساعدة، مناشدين تقديم المساعدة لها.

وبدأت الفونشة (83 عامًا) حياتها الفنية في مدينة بنغازي بخمسينيات القرن الماضي، ولا يزال محبي الفن الشعبي يتغنون بأغانيها ويسمعونها، حيث تغنت بالأغاني العاطفية والوطنية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط