مايكل جاكسون يعود في ألبوم جديد لدرايك

مايكل جاكسون في لندن، 5 مارس 2009 (أ ف ب)

بعد حوالى عقد على وفاته، يعود مايكل جاكسون مجددًا إلى عالم الموسيقى في الألبوم الأخير للمغني الكندي درايك الذي صدر الجمعة تحت اسم «سكوربين».

ويسهل التعرف على صوت ملك البوب في أغنية «دونت ماتر تو مي» المندرجة في خامس ألبومات درايك الذي كان يُنتظر بحماسة كبيرة، وفق «فرانس برس».

ولم يكشف درايك عن تفاصيل إعداد هذه الأغنية، غير أن مايكل جاكسون ترك قبل وفاته عددًا من الأعمال غير المكتملة.

فبالاستناد إلى مقطوعة سجلها في الاستوديو ملك البوب، أصدر جاستن تمبرلايك سنة 2014 أغنية «لوف نيفر فلت سو غود» التي يمتزج فيها صوته بصوت ملك البوب.

وصدر ألبوم «سكوربين» غداة وفاة جو جاكسون، والد مايكل الذي أسس فرقة «ذي جاكسون 5» عندما كان أولاده صغارًا.

وكشف درايك الذي باتت أعماله من الأكثر مبيعًا في السنوات الأخيرة، في مقابلة العام الماضي أن ملك البوب شكل قدوة له.

ويحافظ درايك في ألبومه الجديد هذا الذي يتضمن 25 أغنية، على أسلوب الراب المُطعَّم بالبوب.