عرس الفزاني ومعرض للصناعات التقليدية والمأكولات الشعبية في سبها

تحت شعار «صورة تراثية» أُقيم الجمعة، بحي النزيلة بسبها يومٌ للعرس الفزاني ومعرضٌ للصناعات التقليدية والمأكولات الشعبية الذي أشرفت عليه ونظمته جمعية بيت الأصيل للفنون والتراث، بحضور عدد من أعيان برقة للمصالحة، والفعاليات الأهلية، والعائلات والأطفال بسبها.

وقالت رئيسة جمعية البيت الأصيل للفنون والتراث عائشة معتوق لـ«بوابة الوسط»: «من خلال هذا اليوم نحاول نقل، بصورة حية، صورة تراثية إلى الجيل الجديد والليبين والعالم، جزء من الحياة القديمة في سبها خاصة وفزان عامة، هذه البرامج مهمة في هذه الفترة من أجل تعزيز هويتنا وتقاليدنا لأنَّ الهوية الليبية أصبحت ضائعة والناس تعاني ضغطًا نفسيًّا كبيرًا نتيجة الأوضاع الأمنية والاقتصادية والمعيشية، ونحن نحاول إيقاد شمعة تنير هذا الظلام وإرسال رسالة خاصة إلى الليبيين وإلى العالم إلى أننا نملك تقاليد وتراثًا واحدًا يجتمع عليه الليبيون على قاعدة واحدة من أجل العيش السلمي والسلام والمحبة والوئام».

وعبَّر العديد من الحضور لـ«بوابة الوسط» عن بهجتهم بهذا اليوم الذي أعاد الذاكرة بهم إلى طفولتهم، مثل اللعب بألعاب صنعت من بقايا علب الحليب والزيت، وسوق الخضار الشعبي وتدوير بعض الأطعمة القديمة.

كلمات مفتاحية