كاترين دونوف تعتذر من ضحايا الاعتداءات الجنسية

اعتذرت الممثلة الفرنسية «كاترين دونوف» لضحايا الاعتداءات الجنسية اللاتي أساء لهنّ عمود نشرته صحيفة «لوموند» وكانت هي من بين الموقعين عليه بعد فضيحة المنتج السينمائي الأميركي هارفي واينستين.

وكانت دونوف و99 سيدة فرنسية أخرى وقعن العمود الذي نشرته الصحيفة الأسبوع الماضي وقلن: إن الحملة، التي انكبت خلالها ملايين النسوة على وسائل التواصل الاجتماعي لنشر قصص تعرضهنّ للتحرش الجنسي، تطرفت كثيراً وأججتها «كراهية الرجال»،وفقاً لوكالة رويترز.

وفي رسالة لصحيفة ليبراسيون الاثنين، أبدت دونوف دعمها للبيان الذي أثار غضباً حول العالم لكنها نأت بنفسها عن أخريات ممن وقعن على العمود.

لكن دونوف (74 عاماً) أشارت إلى أنها لا تحب «مناخ الرقابة» الذي قالت إن حملة «مي تو» أحدثته بالعالم.