مصر تستعيد 354 قطعة أثرية من الشارقة

استعادت مصر 354 قطعة أثرية تعود لعصور مختلفة من إمارة الشارقة، على ما أعلنت وزارة الآثار المصرية، مشيرة إلى أن هذه القطع باتت في المتحف المصري في ميدان التحرير في القاهرة.

وقال وزير الآثار المصري «خالد عناني» بعد تفقده القطع الأثرية المستعادة إن «الشرطة في إمارة الشارقة تمكنت من ضبط هذه القطع».

وأضاف: «سيتم تنظيم عرش خاص موقت لهذه القطع في المتحف المصري»، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأوضح رئيس دائرة الآثار المستردة «شعبان عبدالجواد» أن «الآثار المستردة ترجع لعصور مختلفة من العصر الفرعوني إلى جانب بعض القطع الأثرية التي تعود للعصر الإسلامي».

ومن بين القطع الأثرية المستعادة عدد من شواهد القبور تعود للعصر الإسلامي، وإناء فخاري يحمل اسم رمسيس الثالث الذي حكم مصر من 1183 إلى 1152 قبل الميلاد إلى جانب عدد من التماثيل البرونزية التي تمثل الآلهة المصرية من مختلف الأحجام بينها تماثيل للإلهة إيزيس والإله أوزوريس.