بالصور: حفل إطلاق مبادرة «الحبتور» لدعم صناعة السینما المصرية

انطلقت مساء الثلاثاء مبادرة «الحبتور الثقافیة لدعم صناعة السینما» في مصر، تحت رعایة شركة الحبتور للاستثمار، إحدى شركات مجموعة الحبتور الإماراتیة والتي تھدف للنھوض بصناعة السینما والتأثیر بشكل إیجابي على جیل الشباب المصري، وذلك في احتفالیة كبیرة ترأسھا رئیس مجلس إدارة المجموعة، خلف أحمد الحبتور، وشارك فیھا المخرج السینمائي خالد یوسف، وتم من خلالھا الإعلان عن إنتاج مجموعة من الأعمال السینمائیة والفنیة بحضور الصحافة ونجوم الفن والمجتمع والشخصیات العامة.

تركز المبادرة على دعم صناعة السینما من خلال إنتاج مجموعة كبیرة من الأفلام التي تساھم في تحسین وتطویر نوعیة أفلام السینما والتأثیر بشكل إیجابي على جیل الشباب المصري من خلال التركیز على أفضل القیم والأخلاق بالتعاون مع المخرج السینمائي المخضرم خالد یوسف.

وقال خلف الحبتور: «مصر ھي المركز النابض بالحیاة في صناعة الأفلام في العالم العربي وھو سبب اختیارنا لھا لإطلاق المبادرة. فتاریخ مصر حافل في الأعمال السینمائیة، كما نعتبرھا مركز ھذه القوة الناعمة في العالم العربي، وھدفنا من ھذه المبادرة النھوض بالحالة الراھنة لصناعة السینما والتي باتت تركز على عرض منتجات رخیصة لا تضیف أي قیمة للعقول الشابة بمصر والعالم العربي وتھدف لإنتاج أفلام ذات معاییر أخلاقیة منخفضة».

وأضاف: «لقد اخترنا إطلاق ھذه المبادرة بالتعاون مع المخرج السنیمائي خالد یوسف نظرًا لتاریخه المشرف في صناعة أفلام ھادفة تناقش قضایا مجتمعیة جادة وتسعى لحلھا بشكل محترف. كما نھدف من خلال ھذه المبادرة تركیز الضوء على المخرجین الجدد والكتاب والمواھب الذین لا یحظون بفرصة حقیقیة لإخراج أعمالھم للنور وضخ دماء جدیدة في السینما العربیة».ومن جانبه قال المخرج السنیمائي خالد یوسف: «نشكر السید خلف الحبتور على ھذه المبادرة، فمبادرة الحبتور الثقافیة لدعم صناعة السینما تمثل خطوة جریئة تجاه تطویر ودعم صناعة السینما في مصر والمنطقة العربیة. وأتشرف باختیاري لإطلاق ھذه المبادرة التي تساھم في إنتاج مرحلة جدیدة من الأفلام الھادفة التي ظل یبحث عنھا الجمھور العربي طوال السنوات الماضیة. ونأمل في أن تسھم ھذه الجھود في إحداث نقلة ملموسة تتیح الفرصة لآلاف المواھب التي تبحث عن فرصة جادة».

وفي نهاية المؤتمر تم توقيع بروتوكول التعاون الرئيس التنفيذي للاتصالات بمجموعة الحبتور، نورا بدوي، والمخرج خالد يوسف.

المؤتمر شهد حضور وزيري الثقافة والسياحة المصريين، والكاتب الكبير يوسف القعيد، ومجموعة كبيرة من نجوم وصناع الفن في مصر ومنهم: المخرجون داود عبدالسيد وعمر عبدالعزيز ومسعد فودة، والمنتجون فاروق صبري وشريف مندور ومحمد العدل وعادل حسني وناهد فريد شوقي وجابي خوري، والفنانون ليلى علوي ولبلبة ورانيا يوسف وهاني رمزي وخالد الصاوي وفيفي عبده ومحسن منصور وإيهاب فهمي وساندي التونسية وغادة عبدالرازق وحسن الرداد وإنجي أباظة ورامي غيط وسمير صبري وهالة صدقي.

المزيد من بوابة الوسط