في العدد 97 من «الوسط»: انطلاق «خطة سلامة» وتفاصيل جرائم «داعش» وتطورات صبراتة

القاهرة - بوابة الوسط |
العدد (97) من جريدة «الوسط» الصادر الخميس، 28 سبتمبر 2017. (بوابة الوسط) (photo: )
العدد (97) من جريدة «الوسط» الصادر الخميس، 28 سبتمبر 2017. (بوابة الوسط)

صدر، اليوم الخميس، العدد «97» من جريدة «الوسط»، متضمنًا عددًا من التقارير والمتابعات الإخبارية والمقابلات والتحقيقات المعمقة، فبالإضافة إلى متابعة تطورات عملية تعديل «الاتفاق السياسي»، التي انطلقت الثلاثاء بمقر الأمم المتحدة في تونس بمشاركة أعضاء من لجنتي الحوار بمجلسي الدولة والنواب وبدعم أممي، رصدت الجريدة ما كشفه رئيس قسم التحقيقات بمكتب النائب المكلف الصديق الصور، اليوم، بشأن الجرائم التي ارتكبها تنظيم «داعش» في ليبيا وأسماء عناصر التنظيم المتورطين في تلك الجرائم ما أكد صدقية ما نشرته «الوسط» قبل عامين عن الوقائع نفسها.

غسان سلامة يدعو إلى الانتقال من «جمهورية الأشخاص إلى جمهورية المؤسسات»

تعديل «الاتفاق السياسي»
خطوة الألف ميل بدأت من تونس باجتماع الفرقاء على طاولة الحوار من أجل الانتقال من «جمهورية الأشخاص إلى جمهورية المؤسسات» بتعبير المبعوث الأممي غسان سلامة، وفي تحليل إخباري لـ«الوسط» تناول أبعاد عملية تعديل الاتفاق ثمة توقعات بأن يشهد تعديل المادة الثامنة من الاتفاق السياسي خلافًا شديدًا إلا إذا كان لدى المبعوث الأممي صياغة جاهزة متفق عليها مع الدول الكبرى، وتحدد المادة الثامنة ضوابط شغل المناصب السيادية العليا في الدولة سواء كانت عسكرية أو أمنية أو مدنية.

وفي التغطية المفصلة رصدت الجريدة كواليس الاجتماع في تونس وأبرز تصريحات المشاركين وتصوراتهم عن مراحل عملية الصياغة للمواد التي ستخضع للتعديل بالاتفاق.

الصور: «داعش» قتل الإثيوبيين ضمن مجموعة من المهاجرين غير الشرعيين وسبى نساءهم العام 2015

جرائم «داعش»
ونقل العدد الجديد عن الصور قوله إن «داعش» قتل الإثيوبيين ضمن مجموعة من المهاجرين غير الشرعيين وسبى نساءهم العام 2015 كما هاجم مواطنين من النمسا في حقول نفطية وقتلهم، كما أفاد بأن السودان والجزائر وتونس ومصر والنيجر مثلت للتنظيم الإرهابي أكثر مسارات تسلل عناصره إلى ليبيا.

للإطلاع على العدد (97) من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وغير بعيد عن جرائم التنظيم الإرهابي عادت أزمة أطفال الدواعش للسطح مجددًا، وهو ما رصده العدد الجديد بعدما طالبت نائبة تونسية وزير خارجية بلادها بالمثول أمام البرلمان للرد على أسباب ترك الأطفال التونسيين من أبناء الدواعش المتواجدين في ليبيا يجابهون مصيرًا مجهولاً. ويوجد حاليًّا 33 طفلاً لآباء تونسيين موزعين بين سجني «معيتيقة» و«مصراتة».

غرفة عمليات «محاربة داعش»: جهود المصالحة في صبراتة مستمرة ولم يتم الاتفاق على وقف إطلاق النار حتى الآن

اشتباكات مستمرة
وفي الصفحة السابعة نتابع أجواء الاشتباكات المستمرة في صبراتة، حيث أعلن مدير المكتب الإعلامي بغرفة عمليات «محاربة تنظيم داعش» بصبراتة، صالح قريسيعه، سقوط 31 جريحًا، وقتيل واحد من العسكريين التابعين للغرفة، بالإضافة إلى 72 جريحًا و9 قتلى من القوة المساندة للغرفة.

وأشار إلى أن الغرفة تحافظ على التمركزات السابقة نفسها مع التقدم صوب منطقتي الفندق والمدرسة بوسط المدينة، مؤكدًا أن جهود المصالحة مستمرة ولم يتم الاتفاق على وقف إطلاق النار حتى الآن.

مطالب خدمية
وعلى صعيد الملف الخدمي وواقع حياة الليبيين في مختلف أرجاء البلاد واصل محررو «الوسط» رصد مطالب المواطنين، إذ واصلت نقابة المعلمين في طبرق تمسكها بمطلب إصدار قانون يضمن حقوقهم.

نقابة المعلمين في طبرق تتمسك بمطلب إصدار قانون يضمن حقوقهم

وناشدت النقابة مجلس النواب ضرورة إصدار قرار أو قانون يضمن حقوق المعلم أسوة بباقي القطاعات الأخرى في الدولة الليبية، وذلك في اجتماع للنقابة جرى الأحد الماضي في طبرق برئاسة النقيب العام للمعلمين عبدالنبي صالح النف.

وإلى سبها، حيث ما زالت أزمة الوقود فيها أم الأزمات، قال الدكتور عبدالرحمن عريش مدير مركز سبها الطبي إن أزمة الوقود بسبها خاصة والجنوب عامة أثرث على سير العمل بالمركز بشكل خاص، مؤكدًا أن عددًا من الكوادر الطبية لم يتمكن من الوصول إلى المركز بسبب انعدام الوقود بالمحطات الرسمية وارتفاع سعره بالسوق السوداء.

ليبيا ما بعد القذافي
وفي الحلقة الجديدة من قراءة في كتاب: الصراع من أجل مستقبل ليبيا ما بعد القذافي يرصد الكاتب ومعد الحلقات محمد عقيلة العمامي كيف مثلت «الميليشيات» المتنافسة والأحزاب الدينية والمنظمات المدنية أبرز سمات فترة ما بعد القذافي في ليبيا.

وكشفت الحلقة أن إطاحة القذافي كانت هدفًا مشتركًا للجميع، وبسقوطه كبرت الرؤوس وظهرت المشاكل التي أدت إلى خلافات كبيرة وأن معظم مؤسسات الدولة القديمة والجديدة لم تكن قادرة على إعادة البناء أو التنمية، كما بدا واضحًا أن المشاكل المفصلية بدأت مع تسليم المجلس الانتقالي السلطة لأكبر أعضاء المؤتمر الوطني العام سنًّا، فيما اعتبر الكاتب أن النجاح الأساسي للمجلس الوطني الانتقالي كان في الإعلان الدستوري وخارطة طريق لانتقال السلطة إلى جسم منتخب.

الثقافة والفنون والرياضة
وإلى الثقافة حيث نظمت الجمعية الليبية للآداب والفنون، الثلاثاء، ندوة حول حياة ومسيرة الفنان التشكيلي الراحل الطاهر الأمين المغربي بدار الفنون تحت عنوان «في حضرة النور واللون».

ومن الاحتفاء والاحتفال إلى معاناة أهل التراث والآثار، حيث طالبت مصلحة الآثار التابعة للحكومة الموقتة القيادة العامة للجيش الليبي بالتدخل للحفاظ على المعالم الأثرية في مدينة صبراتة.

للإطلاع على العدد (97) من جريدة «الوسط» اضغط هنا

كما أجرت الصفحة الفنية في «الوسط» حوارًا مع المطربة التونسية، التي شدت كثيرًا باللهجة الليبية، نوال غشام، وقالت غشام: «إن الأغنية الليبية في حاجة إلى الاستقرار السياسي»، كما أشادت بالفنان محمد حسن قائلة: «إنه مدرسة وشرف لليبيا والوطن العربي».

وإلى الرياضة، حيث يعود فريق «أهلي طرابلس» إلى مسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم غدًا الجمعة في مواجهة فريق «المدينة» على ملعب طرابلس الدولي في مباراة مؤجلة بين الفريقين من الأسبوع الثاني للمسابقة.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات