الجامعة العربية: هجوم براك الشاطئ يدخل ليبيا في دوامة جديدة

القاهرة - بوابة الوسط |
الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط. (أرشيفية: الإنترنت) (photo: )
الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط. (أرشيفية: الإنترنت)

أعربت جامعة الدول العربية عن «إدانتها الشديدة» للهجوم المسلح الذى تعرضت له قاعدة براك الجوية، أمس الخميس، وقالت: هذا الهجوم «البربرى يمثل تصعيدًا خطيرًا يهدد بإشعال الأوضاع الأمنية فى منطقة الجنوب برمتها، وإدخال ليبيا فى دوامة جديدة من الاشتباكات العسكرية الموسعة».

وطالبت الجامعة العربية، على لسان المتحدث باسم أمين عام الجامعة، الوزير المفوض، محمود عفيفى، اليوم الجمعة، بـ«الوقف الفورى لكل هذه العمليات العدائية»، وإعادة الأوضاع إلى ما كانت عليها، حتى يتسنى استعادة الأمن والاستقرار فى المنطقة.

وأضاف: «هذه الواقعة أظهرت من جديد التهديد الخطير الذى تمثله المجموعات والميليشيات المسلحة الخارجة على القانون على أمن وسيادة ووحدة أراضى الدولة الليبية».

وجدد المتحدث الرسمى التعبير عن موقف الجامعة العربية الثابت بأنه «لا يوجد أى حل عسكرى للصراع فى ليبيا»، وأنه يجب تسوية الأزمة الراهنة بالطرق السلمية عبر الحوار السياسى بين كافة الأطراف الليبية وفق الإطار العام المنصوص عليه فى الإتفاق السياسى الليبى الموقع فى الصخيرات.

ودعا المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى وقف فوري للاشتباكات في الجنوب الليبي، فيما تقدم بالتعازي والمواساة لأُسر ضحايا الهجوم الغادر على قاعدة براك الشاطئ.

وقال المجلس الرئاسي في بيان نشره عبر صفحته على «فيسبوك» اليوم الجمعة، إنه بصدد فتح تحقيق عاجل في ملابسات الاعتداء، مؤكدا أنه سيعمل بكل الجهد والإمكانيات لمواجهة «خطر التصعيد العسكري الذي يستهدف استقرار الوطن كله»، أملا أن يسود العقل والحكمة ويعود الوئام بين جميع الليبيين.

وهاجمت «القوة الثالثة» وكتائب مساندة لها، الخميس، قاعدة براك الجوية في عملية مفاجئة من ثلاثة محاور، ما أسفر عن تدمير بعض الآليات، وسقوط قتلى وجرحى، أحدهم علي إبراهيم بن نايل، ابن شقيق العميد محمد بن نايل آمر اللواء.

وأعلن عميد بلدية براك الشاطئ، إبراهيم زمي لـ«بوابة الوسط»، مقتل 74 جنديًّا من «اللواء 12» وجرح 18 آخرين في الهجوم، أكدت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية أن ردها على مقتل جنودها من اللواء 12، سيكون «قاسيًا وقويًا».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات