Atwasat

رغم لقاء الطرابلسي وقيس سعيد.. تضارب حول موعد افتتاح معبر رأس اجدير

الجزائر - بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني الإثنين 27 مايو 2024, 10:11 مساء
WTV_Frequency

عاد مرة أخرى تضارب الأنباء حول موعد إعادة افتتاح معبر راس اجدير الحدودي المغلق منذ أسابيع، بعدما حدد الجانب التونسي مطلع يونيو موعدًا لاستئناف الحركة، في حين لازالت أشغال الصيانة مستمرة، ما يشير إلى تأخير عودة العبور لفترة أطول.

وقال رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان مصطفى عبدالكبير، وهو أحد المتابعين لهذا الملف، إن فتح معبر رأس اجدير من الجانبين التونسي والليبي مقرر في بداية شهر يونيو المقبل، وذلك في إطار الخطة التي وضعتها تونس وليبيا الأسبوع الماضين، وفق تصريحات نقلتها وسائل إعلام تونسية اليوم الإثنين.

وأضاف عبدالكبير أنه جرى التنسيق بين البلدين لعودة الوثائق الإدارية وأفراد الجمارك والجوازات الليبية وتفعيل المنظومة وتبادل المعلومات بين تونس وليبيا. كما أفاد الناطق بأن حكومة «الوحدة الوطنية الموقتة» هي المسؤولة اليوم على معبر رأس اجدير من جانبه الليبي.

- الطرابلسي يبحث مع الرئيس سعيد إجراءات إعادة فتح معبر رأس اجدير

استمرار أعمال الصيانة في معبر رأس اجدير
لكن صفحات أخرى عبر مواقع التواصل الاجتماعي نقلت فيديوهات عن استمرار الأشغال المعبر، من خلال تعبيد الطرقات وإعادة تهيئة الأرصفة، وهو ما يعكس صعوبة الانتهاء منها إلى حلول عيد الأضحى.

ويجرى حاليًا تحويل حركة المسافرين وشاحنات التجار نحو معبر ذهيبة وازن، ما تسبب في ضغط كبير ومدة انتظار طويل تستغرق عدة ساعات.

يأتي هذا التضارب على الرغم من إعلان وزير الداخلية المكلف بحكومة «الوحدة الوطنية الموقتة» عماد الطرابلسي خلال الأسبوع الأول من شهر مايو بدء إجراءات عودة التبادل التجاري مع تونس وفتح معبر رأس اجدير البري الحدودي بين البلدين المغلق منذ نهاية مارس الماضي. وقال عقب مباحثات مع الرئيس التونسي قيس سعيد ووزير الداخلية (السابق) كمال الفقي في قصر قرطاج الرئاسي: «اتفقنا على فتح معبر رأس اجدير الحدودي البري بين ليبيا وتونس».

وأضاف الطرابلسي وقته: «من الآن، ستُعطى التعليمات للجهات المختصة الليبية والتونسية بالبدء في فتح معبر رأس اجدير واتخاذ جميع الإجراءات»، لافتا إلى أن قرار إعادة فتح المعبر جاء «بعدما اكتمل العمل الأمني والتجهيزات الأمنية».

واتفقت لجنة مشتركة بين ليبيا وبعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة الحدودية في ليبيا (يوبام) على دعم قدرات السلطات الليبية في تأمين وإدارة الحدود مع تونس.

وسبق أن أعلنت وزارة الداخلية في «حكومة الوحدة الوطنية الموقتة» سحب أعضائها من معبر رأس اجدير مع تونس، معلنة أنه خرج عن السيطرة، بعد اقتحام مسلحين للمعبر نهاية مارس الماضي.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
تمهيدًا لمؤتمر الهجرة بطرابلس.. الباعور يناقش مع السفير الأوروبي تفعيل الاتفاقات الموقعة
تمهيدًا لمؤتمر الهجرة بطرابلس.. الباعور يناقش مع السفير الأوروبي ...
تحديد هوية مفقود منذ 2011 في طرابلس
تحديد هوية مفقود منذ 2011 في طرابلس
التومي يقترح استقطاع جزء من الإيرادات المحلية للخدمات الصحية بالبلديات
التومي يقترح استقطاع جزء من الإيرادات المحلية للخدمات الصحية ...
لجنة فنية مشتركة تتفقد احتياجات «أوال» من مشروعات
لجنة فنية مشتركة تتفقد احتياجات «أوال» من مشروعات
في اليوم العالمي.. رسالة «دعم» من الطرمال للدبلوماسيات الليبيات
في اليوم العالمي.. رسالة «دعم» من الطرمال للدبلوماسيات الليبيات
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم