Atwasat

مع استمرار نشاط شركته في صربيا وأوكرانيا وليبيا.. «طباخ بوتين» يرد على قرار أميركي

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 22 يناير 2023, 04:46 مساء
WTV_Frequency

أخرج قرار البيت الأبيض تصنيف مجموعة «فاغنر» العسكرية «منظمة إجرامية» والمتهمة بزعزعة استقرار دول أوكرانيا وليبيا وصربيا، مؤسس الشركة الأمنية الروسية الخاصة، يوفغيني بريغوجين، عن صمته والذي وصف الأميركيين بأنهم «زملاء» في هذه الحالة.

ونشر المكتب الصحفي ليوفغيني بريغوجين في «تلغرام» السبت تهكمًا على تصريحات مسؤول بالبيت الأبيض قائلًا «وأخيرًا، أصبحت فاغنر والأميركيون بمثابة الزملاء. ومن الآن فصاعدًا، يمكن تسمية علاقتنا التعاونية بتفكيك الجرائم العشائرية» وفق تعبيره.

أميركا تتوعد «فاغنر» بمزيد من العقوبات
وكان الناطق باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، جون كيربي، قال إن «واشنطن لن تكتفي بإعلان المجموعة منظمة إجرامية بل ستفرض عليها عقوبات أخرى».

وقال كيربي في تصريحاته إن «فاغنر لديها نحو 50 ألف شخص موجودين في أوكرانيا»، وعرض صورًا قال إنها تظهر قطارات روسية تتجه إلى كوريا الشمالية لنقل معدات مخصصة لـ«فاغنر»، وتعود منها إلى الأراضي الروسية مع عتاد عسكري يشمل صواريخ للمجموعة في أوكرانيا.

معلومات عن شركة «فاغنر»
و«فاغنر» هي شركة عسكرية روسية يديرها رجل الأعمال الروسي يوفغيني بريغوجين الملقب بـ«طباخ بوتين»؛ حيث اشتهرت بدورها العسكري في ليبيا وسورية وأفريقيا الوسطى ومالي ودول الساحل الأفريقي، وكان لافتًا نشاطها في الحرب الأوكرانية الحالية.

- أميركا تصنف «فاغنر» منظمة إجرامية
- جريدة روسية تربط بين زيارة بيرنز ليبيا وحملة أميركية لجمع بيانات حول «فاغنر»
- تاياني: لا يمكننا التفاوض مع «فاغنر» بشأن ليبيا وحققنا الهدف من مهمتي لتركيا

وتتيح الشركة الأمنية للجنود الرافضين لنظام التعبئة الجزئية الذي سنّه الرئيس فلاديمير بوتين، العمل معها للقتال إلى جانب القوات الروسية في أوكرانيا. ومن ضمن مهام مقاتليها في الوقت الحالي تشييد التحصينات والمشاركة في الخطوط القتالية بنشاط في لوغانسك ودونيتسك الشعبية، إلى جانب القوات الروسية، ويقوم مدربو الشركة العسكرية الخاصة بتدريب المواطنين المنتسبين إليها.

قائد «فاغنر» يفغيني بريغوجين وحوله عناصر من المجموعة داخل منجم ملح في مدينة سوليدار الأوكرانية، 11 يناير 2023، (الإنترنت)

وفي ليبيا يواصل عدد غير معلوم من مقاتلي «فاغنر» العمل كمرتزقة؛ حيث أنهم ظهروا لأول مرة كمستشارين عسكريين في شرق البلاد في العام 2019، وتمدد نشاطهم فيما بعد إلى حراسة آبار النفط والغاز، وسط خشية أميركية من إقدام المجموعة على قفل الحقول النفطية لزيادة الضغط على أوروبا، وهو قلق عبرت عنه واشنطن بشكل غير مباشر من خلال زيارة مدير الاستخبارات الأميركية وليام بيرنز الى ليبيا قبل أيام.

رد الخارجية الروسية بشأن وجود «فاغنر» في ليبيا
وفي يونيو الماضي رد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، على اتهامات الغرب بأن وجود «فاغنر» في ليبيا هو «على أساس تجاري». مكررًا موقف موسكو الرسمي بأن «فاغنر» لا علاقة لها بالدولة الروسية.

وتابع لافروف «شرحنا الوضع الذي تطور في ليبيا؛ حيث جرت دعوة هذه الشركة العسكرية الخاصة من قبل السلطات في مدينة طبرق حيث مقر البرلمان الليبي»، مضيفًا «هم هناك على أساس تجاري، وكذلك في مالي».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
ضبط متهم بحرق سيارة مواطن في صبراتة
ضبط متهم بحرق سيارة مواطن في صبراتة
عودة الكهرباء إلى ترهونة
عودة الكهرباء إلى ترهونة
شاهد في «نسخة إلى الرأي العام».. وسط بنغازي: إعمار البلاد أم ظلم العباد؟
شاهد في «نسخة إلى الرأي العام».. وسط بنغازي: إعمار البلاد أم ظلم ...
شاهد في «هذا المساء».. يا طرابلس قوليله: ماذا ستقول ولمن؟
شاهد في «هذا المساء».. يا طرابلس قوليله: ماذا ستقول ولمن؟
الطرابلسي يصل تونس للمشاركة في اجتماع مجلس وزراء الداخلية العرب
الطرابلسي يصل تونس للمشاركة في اجتماع مجلس وزراء الداخلية العرب
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم