Atwasat

بينالي البندقية يسلط الضوء على هشاشة الكوكب

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 23 أبريل 2024, 12:38 مساء
WTV_Frequency

من الغطاء الجليدي في غرينلاند إلى إزالة الغابات في الأمازون يسلّط بينالي البندقية للفن المعاصر الضوء على هشاشة الكوكب وعلاقة الإنسان بالطبيعة، ضمن أعمال فنية تُعرض خلال هذا الحدث الدولي المستمر حتى نوفمبر.

الحدّ من تسرب المياه
استخدم الفنان الياباني يوكو موهري أدوات وأغراضاً منزلية بسيطة ليبتكر عملاً فنياً يركّز على مسألة الحد من تسرب المياه في محطات مترو طوكيو، وهي مشكلة ناجمة عن الفيضانات والزلازل الكثيرة التي ضربت العاصمة اليابانية.

ومن خلال أغراض بسيطة كعبوات بلاستيكية ودلاء وأنابيب ثُبّتت لجمع قطرات الماء لكن دون جدوى، ركّز الفنان على ما يمكن للبشر ابتكاره لمكافحة التحديات التي تواجه الكوكب.

وربط الفنان فاكهة متحللة بأسلاك كهربائية تتحكم في آلية صوت من خلال ضبط درجة الرطوبة، في عمل يجذب مختلف حواس الزائر.

وقال أمين الجناح الياباني، سوك كيونغ لي: «هذا العمل الفني يهدف إلى إبراز قدرة الابتكار البشري على أن يحمل آمالا ويجد حلولاً عندما تكون حياتنا مليئة بأمور دقيقة».

ولتسليط الضوء على أن التهديد المناخي مسألة عالمية، جمع الفنان مواده من أسواق السلع المستعملة في البندقية، المنطقة التي طالتها أيضاً فيضانات.

ذوبان الجليد
ويركّز جناح الدنمارك على أعمال المصور إينوتيك ستورتش من خلال ست سلاسل، بينها «سون وِل سَمر بي أوفر» الذي يُظهر آثار التغير المناخي والتحضر وتقاليد الصيد في أقصى شمال غرينلاند.

وفي العمل مشاهد جرى تجاهلها من الحياة اليومية، لكنها تنطوي على مشاعر بالحنين في هذه المنطقة النائية حيث لا تغرب الشمس مطلقاً في الصيف.

والصور الفوتوغرافية الملونة أو بالأبيض والأسود، التي تمزج بين الأرض والسماء والغطاء الجليدي، تعيد تذكير الزوار بدورة الفصول وهشاشة القطبين.

وأوضحت أمينة الجناح ومؤرخة الفن، لويز فلترز: «الاحترار المناخي هو السبب الكامن وراء هذه النتائج»، وتابعت: «تؤشر السلسلة الخاصة بمنطقة كاناك إلى أن الصيادين باتوا عاجزين عن ممارسة أساليب الصيد التقليدية بسبب التغير المناخي وذوبان الجليد والظواهر المناخية الحادة».

-إغلاق الجناح الإسرائيلي في بينالي البندقية حتى وقف إطلاق النار في غزة
-لبنان تشارك بأسطورة «أوروبا الفينيقية» في بينالي البندقية

عديمو الضمير
عند مدخل الجناح البرازيلي، يصادف الزوار كومة كبيرة من التربة على جوانبها جذور كسافا ودرنات، وفي أسفلها بذور منثورة ترمز إلى مختلف أشكال الحياة: الأوردة البشرية وعصارة الأشجار والأنهار البرازيلية المرئية من السماء.

وفي أعلى العمل الفني جهاز تلفزيون قديم يُظهر امرأة تتوجه إلى المشاهدين بالقول: «أنتم لم تتعلموا من أخطائكم، وإزالة الغابات مستمرة خدمةً لأشخاص عديمي الضمير».

ومن خلال هذا العمل الفني، أرادت الفنانة والناشطة المنتمية إلى السكان الأصليين، أوليندا توبينامبا، طرح مسألة «التوازن بين البشر، وعلاقتهم بالكوكب من أجل التفكير عالمياً في المشكلة البيئية».

حياة ونفوق زرافة
«يزن قلب زرافة موضوعة في الأسر 12 كيلوغراما».. هذا هو عنوان مشروع تعاوني من جمهورية التشيك يتناول المصير المشؤوم للزرافة «لينكا» التي وضعت في الأسر بكينيا العام 1954، ليجرى نقلها إلى حديقة حيوانات براغ، حيث لم تعش سوى عامين.

ومن خلال هذا العمل الفني، أرادت الفنانة التشيكية إيفا كوتاتكوفا إعادة إنشاء أحشاء الزرافة وهيكلها العظمي، لتبرز للزائرين مسألة العلاقة بين الإنسان وبيئته، والعنف الذي يُمارس على الحيوانات.

وأوضحت أن عملها يهدف أيضاً إلى إثارة في النفوس التساؤل التالي: «ما دورنا في هذه القصة؟».

ويتلاقى هذا العمل مع العنوان الرئيسي للدورة الستين من بينالي البندقية «الأجانب في كل مكان»، وتشارك في هذا الحدث الدولي 90 دولة.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
وفاة ريتشارد شيرمان مؤلف أشهر أغنيات أفلام «ديزني»
وفاة ريتشارد شيرمان مؤلف أشهر أغنيات أفلام «ديزني»
إرجاء حفلة سبرينغستين في مارسيليا لفقدانه صوته
إرجاء حفلة سبرينغستين في مارسيليا لفقدانه صوته
انطلاق فعاليات طرابلس عاصمة الشباب العربي 2024 نهاية مايو
انطلاق فعاليات طرابلس عاصمة الشباب العربي 2024 نهاية مايو
الأحزاب الليبية في رسالة ماجستير بمعهد البحوث العربية
الأحزاب الليبية في رسالة ماجستير بمعهد البحوث العربية
عن «العودة» و«أصدقائي».. هشام مطر يروي رحلة البحث عن الذات (فيديو)
عن «العودة» و«أصدقائي».. هشام مطر يروي رحلة البحث عن الذات ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم