تهديدات بقتل المتنافسين في برنامج مغامرات فرنسي

مقر محطة تي إف 1 الفرنسية (أ ف ب)

كشف محامي إدارة إنتاج برنامج ألعاب المغامرات الفرنسي الشهير «كو لانتا»، أنه تقدم ببلاغ عن تهديدات بالقتل عبر شبكات التواصل الاجتماعي تلقاها عدد من المرشحين المتنافسين فيه بسبب قضية غش.

وترتبط هذه التهديدات بقضية كُشف عنها خلال عرض حلقة 9 نوفمبر على قناة «تي إف 1». واعترف المرشح البارز تيورا بأنه حصل على طعام من الخارج، ومنه شريحة لحم وبطاطس مقلية، وهو أمر محظور تمامًا في برنامج يصوّر تنافس المرشحين فيه على الصمود خلال عزلتهم وسط الطبيعة في مواقع نائية، وفق «فرانس برس».

ونقلت جريدة «لو باريزيان» عن وكيل الشركة المنتجة «أدفنتشر لاين بروداكشن» المحامي ماتياس شيشبورتيش إن الشركة تقدمت ببلاغ إلى المدعي العام «نظرًا للمشاعر التي أثارتها هذه التهديدات بالقتل لدى فرق الإنتاج ولواجبنا في حماية المرشحين».

وكشفت الجريدة أن عددًا من المشاركين تقدموا بشكاوى شخصية، بينهم المرشحة كومبا التي قالت إنها تعرضت لتهديدات بالقتل وإهانات عنصرية على الشبكات الاجتماعية. وكذلك فعلت زميلتها كريستيل الأربعاء.

وصوّرت النسخة التي تُعرَض حالياً في بولينيزيا الفرنسية التي يتحدر منها تيورا. وقد استُبعد هذا المرشح من المسابقة بعد اعترافه.

وأشارت الشركة المنتجة إلى أن التهديدات بالقتل تستهدف خصوصًا زملاء المرشح البولينيزي الذين اتهمهم مستخدمو الإنترنت المجهولون خطأً بأنهم وشوا به.

ونفت الشركة في منشور على حسابها عبر «تويتر»، الثلاثاء، أن يكون أي من المغامرين المشاركين قد وشى بتيورا، مؤكدة أنه «أقرّ من تلقائه» بذلك.

وشددت على أن «ما مِن حدث متعلق بهذه اللعبة يعطي الحق في إطلاق الشتائم والتهديدات ورسائل الكراهية»، مستهجنة «هذا النوع من السلوك». وحضت الشركة المرشحين على تقديم شكاوى.

المزيد من بوابة الوسط