مسافرة إلى المغرب تثير الذعر في باريس بـ«حذاء»

صورة ملتقطة في 13 يوليو 2011 للواجهة الجنوبية لمطار أورلي جنوب باريس (أ ف ب)

أوقفت سلطات مطار أورلي في باريس، الخميس، راكبة بحوزتها حذاء مثل الأحذية التي تُنتعل في عروض الأزياء والمزوّدة بجهاز ضوئي، ما أدى إلى حالة ذعر استوجبت إخلاء جزء من المطار.

وقرابة الساعة الرابعة من بعد ظهر الخميس، رصد عنصر أمني آلية مشبوهة في «زوج حذاء موضوع في حقيبة راكبة» كانت في طريقها إلى الدار البيضاء في المغرب، بحسب ما أفاد مصدر من المطار وكالة «فرانس برس».

وأخلي جزء من المبنى الرابع في المطار ريثما يقوم عناصر تفكيك الألغام بتحقيقاتهم. وعلّقت عمليات تسجيل المسافرين لفترة قصيرة من الوقت، بحسب ما كشفت الهيئة المشغّلة للمطار على حسابها في «تويتر».

وتبيّن في نهاية المطاف أن الحذاء هو من طراز الأحذية التي تُنتعل في عروض الأزياء وفيها «جهاز ضوئي»، وفق ما قال المصدر في المطار.

وفي أواخر ديسمبر، أثار رجلان الذعر في مطار رواسي-شارل ديغول، إثر عرض لعبة على شكل مسدّس كانت في الواقع هدية عيد الميلاد.

المزيد من بوابة الوسط