اغتيال شقيق عنصر تائب في المافيا الإيطالية

قتل رجل في الحادية والخمسين من العمر في الشارع يوم عيد الميلاد (أ ف ب)

قتل رجل في الحادية والخمسين من العمر من منطقة كالابريا الإيطالية، وهو شقيق أحد عناصر المافيا التائبين، في الشارع يوم عيد الميلاد بالوسط التاريخي لمدينة بيزارو في الوسط الشرقي لإيطاليا.

وأوردت الصحف الإيطالية الأربعاء، نقلاً عن مصادر في الشرطة والقضاء أن الرجل كان موضوعًا تحت حماية الدولة منذ أن بدأ شقيقه العضو السابق في مافيا كالابريا (ندرانغيتا) التعاون مع القضاء الإيطالي، وفق «فرانس برس».

وتعرض هذا الرجل واسمه مارتشيلو بروتسيزه لوابل من الرصاص من عيار 9 ميليمترات عند الساعة 18,30 الثلاثاء على يد رجلين ملثمين.

وانتظر القاتلان اللذان تواريا مشيًا، أن يركن الرجل سيارته تحت المبنى الذي كان يقطنه منذ ثلاث سنوات مع زوجته وابنيه، قبل أن يقتلاه فورًا في داخل السيارة.

وتعرض الرجل لإصابة بالغة خلال شبابه سنة 1995 في منطقته كالابريا جراء مكمن أودى بحياة والده وزوج شقيقته.

أما شقيقه جيرولامو بروتسيزه فقد سلّم نفسه للشرطة سنة 2003 بعدما أطلق النار على الزعيم النافذ لعصابة تيودورو كريا التي كان مقربًا منها، بحسب صحيفة «إيل فاتو كوتيديانو».

واستعاد تيودورا كريا المتحدر من منطقة ريتسيكوني ورئيس أحد الفروع الأكثر دموية في المافيا بمنطقة جيوا تاورو، عافيته بعد الإصابة.

«مومو» بروتسيزه (الذي كان والده المساعد الأول لتيودورو كريا) كان قد أفشى للقضاء أسرارًا تخص العصابة، خصوصًا لناحية روابطها مع مستثمرين أو سياسيين محليين، وهو ما أدى إلى عمليات توقيف.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط