وفاة عين الثورة المجرية في 1956

المصور النمسوي إريش ليسينغ خلال مقابلة في فيينا، 16 مارس 2012 (أ ف ب)

توفي المصور النمساوي إريش ليسينغ أحد عمداء التحقيقات المصورة الذي اشتهر خصوصًا بتغطيته الثورة المجرية في العام 1956 عن 95 عامًا ليل الثلاثاء - الأربعاء.

وغطى إريش ليسينغ الأحداث الكبرى في الحياة السياسية في مرحلة ما بعد الحرب العالمية الثانية في أوروبا الشرقية خصوصًا، مع مئات من الصور عن الثورة المناهضة للشيوعية في خريف العام 1956 في المجر التي قمعتها القوات السوفياتية، وفق «فرانس برس».

وعمل لحساب وكالة «أسوشيتد برس» وتعامل مع مجلات مثل «لايف» و«باري-ماتش» قبل أن ينضم إلى وكالة التحقيقات المصورة العريقة «ماغنوم».

ولد ليسينغ العام 1923 في عائلة يهودية في فيينا وفر إلى فلسطين في العام 1939 فيما قضى النازيون على عائلته التي بقيت في النمسا. وعاد إلى النمسا في العام 1947 ووثق لتطورات بلاده والمنطقة من توقيع اتفاقية الدولة العام 1955 في فيينا التي وضعت حدًا لوجود قوات الاحتلال في النمسا إلى صور لقادة دول مثل ديغول وأديناور وآيزنهاور وخروتشيف.

ونشر ليسينغ صوره في حوالي 60 مؤلفًا. وفي العام 2013، أهدى 60 ألف صورة إلى أرشيف المكتبة الوطنية النمساوية.

المزيد من بوابة الوسط